عاجل

عاجل

تقتل صديقها طمعا في الشهرة

ثمن الشهرة كان مرتفعا، الشاب بيدرو رويز البالغ 22 عاما فارق الحياة بعد أن اطلقت عليه صديقته موناليزا الرصاص في صدره، أثناء محاولة تصوير فيديو خطير بهدف رفع عدد المشاهدة على شبكة اليوتيوب.

تقرأ الآن:

تقتل صديقها طمعا في الشهرة

حجم النص Aa Aa

الثمن كان مرتفعا لحصد الشهرة ، في مينيسوتا توفي بيدرو رويز البالغ 22 عاما بعد أن أطلقت عليه النار صديقته موناليزا بيريز البالغة 19 عاما النار في صدره أثناء محاولة تصوير فيديو خطير بهدف رفع عدد المشاهدة على شبكة اليوتيوب.
رويز الذي كان يمارس إطلاق النار على الكتب، تمكن من إقناع صديقته بأن الرصاصة لن تخترق الغلاف.

ووفقا لوثائق المحكمة الجنائية، فإن موناليزا أطلقت النار عليه باستخدام مسدس يد من عيار 50، والذي يعتبر واحدا من المسدسات الأكثر نفوذا في العالم. حيث حدث ذلك في حديقة خارج المنزل على العشب عندما كانت الضحية تمسك موسوعة ذات الغلاف الثخين لمنع الرصاصة.

المحكمة قالت إن هذه الشابة التي قررت القيام بهذه التجربة الخطيرة وتصوير الفيديو بهدف زيادة عدد المشاهدين ، وجهت لها تهمة قتل من الدرجة الثانية وبالتالي ستواجه عقوبة قد تصل إلى إلى 10 أعوام سجن أوغرامة قدرها 20 ألف دولار.

http://edition.cnn.com/2017/06/29/us/fatal-youtube-stunt/index.html