عاجل

عاجل

من بولندا إلى الرقة لمحاربة داعش

تقرأ الآن:

من بولندا إلى الرقة لمحاربة داعش

حجم النص Aa Aa

تظهر بعض اللقطات التي أخذتها كاميرا مثبتة على خوذة قناص بولندي يقاتل إلى جانب القوات الكردية خلال اشتباكات وقعت غرب مدينة الرقة السورية في 22 يونيو-حزيران. ويظهر المقاتل البولندي خلال شريط الفيديو مواهبه في القتال والتصوير أثناء معركة الطبقة.

وينتمي القناص المدعو آرتشر إلى مجموعة “غضب الفرات“، التي تضم أكثر من عشرين مقاتلا وقناصا من قدامى المحاربين وأعضاء سابقين في أجهزة مكافحة الإرهاب من أوربا والولايات المتحدة.

وفي مقابلة مع إذاعة “زيت” البولندية أكد آرتشر أنّ ذهابه إلى سوريا لم يأت بطريقة اعتباطية بل كان نابعا عن قناعته بضرورة مكافحة التطرف بعد التقارير التي بثتها القنوات التلفزيونية وشاهد خلالها النساء وهن يحملن السلاح ضدّ ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية من جهة وانتقاما للهجمات الإرهابية التي شنها التنظيم المتطرف في أوربا من جهة أخرى.

ويعيش آرتشر في سوريا منذ مارس-أذار وقد وعد تنظيم الدولة الإسلامية بدفع مكافئة لكل شخص يدلي بمعلومات عنه أو يقضي عليه.

يذكر أنّ عملية “غضب الفرات” التي تقاتل إلى جانب وحدات الشعب الكردية تمكنت من تحقيق مكاسب في عدة أحياء من الرقة كحي القادسية غرب المدينة في 26 و27 يونيو-حزيران.

كما تمكنت القوات الكردية من التقدم في وقت سابق وحررت قرى الجلاء وميسلون والكثير من المزارع التابعة لها، والتقدم نحو مدينة الرقة لتضييق الطوق والحصار على التنظيم المتطرف.