عاجل

تقرأ الآن:

محاكمة مسؤولين في تيبكو مشغلة مفاعل فوكوشيما بتهمة الإهمال


اليابان

محاكمة مسؤولين في تيبكو مشغلة مفاعل فوكوشيما بتهمة الإهمال

6 سنوات مرت على كارثة فوكوشيما، أسوأ حادثة نووية منذ تشرنوبل، وقد عقدت بهذا الصدد أول محاكمة جنائية، إذ أنه لا بد من تقديم المسؤولين في تيبكو للمساءلة القانونية، بالنسبة لأولئك الناس ضحايا الكارثة.




في قفص الاتهام، يمثل الرئيس السابق لمجموعة “تيبكو” التي كانت تدير المحطة، بتهمة الإهمال، لكن في الحقيقة فإن خطر وقوع تسونامي هائل لم يكن في الحسبان.




إنها محاكمة مثيرة، ليس من المتوقع صدور الحكم قبل حلول العام المقبل. يرجح أن المتهمين الثلاثة غير مذنبين، بسبب أن مثل هذا الحادث لا يمكن التنبؤ به، لكنهم سيقدمون اعتذارهم عن تقصيرهم في هذا.

في آذار/مارس عام 2011، ضرب زلزال تبعه تسونامي، جزيرة فوكوشيما وتسبب بتخريب ثلاثة مفاعلات رئيسة في المحطة المركزية في فوكوشيما، ما أدى إلى تشريد نحو 160 ألف إنسان من منازلهم، وقتل 44 شخصا وإصابة 13، لكن رسميا، الإشعاعات لم تتسبب بوقوع أية ضحية.