عاجل

تقرأ الآن:

وفاة الروائية الجزائرية ديهية لويز عن عمر ناهز 32 عاما


الجزائر

وفاة الروائية الجزائرية ديهية لويز عن عمر ناهز 32 عاما

توفيت الروائية والقاصة الجزائرية ديهية لويز الجمعة عن عمر ناهز 32 عاما، بعد معاناة من المرض. ديهية لويز وإسمها الحقيقي لويزة أوزلاق، توفيت بولاية بجاية في الجزائر،
وتفقد الساحة الثقافية والأدبية الجزائرية إحدى أديباتها، فديهية لويز عرفت بأعمالها الأدبية المتنوعة المواضيع واهتمت بالقضايا المختلفة باللغتين العربية والأمازيغية.

ديهية لويز، ولدت بولاية بجاية في العام 1985، واهتمت منذ السنوات الاولى بمختلف المواضيع الاجتماعية وخصاصة وضعية المرأة.
بدايات ديهية لويز في مجال الأدب كان في العام 1998 حيث كانت تبلغ من العمر 13 سنة. وباب الشعر كان الأقرب إليها حيث بدأت بنظم الشعر قبل أن يتحول اهتمامها إلى الرواية في سن 16 سنة، بإصدار أولى رواياتها باللغة العربية “جسد يسكنني” في العام 2012.
وفي العام 2013، كتبت ديهية لويز روايتها الثانية بالعربية “سأقذف نفسي أمامك“، كما شاركت في نفس السنة في مجموعة قصصية باللغة الأمازيغية مع عدد من الكتّاب الجزائريين والمغاربة والليبيين.
في العام 2016، نالت ديهية لويز جائزة محمد ديب القديرة للرواية باللغة الأمازيغية، كما شاركت في العديد من التظاهرات الأدبية بالجزائر وخارجها.