عاجل

تقرأ الآن:

وول ستريت جورنال: ولي العهد السعودي الجديد يشن حملة لوأد أي معارضة


المملكة العربية السعودية

وول ستريت جورنال: ولي العهد السعودي الجديد يشن حملة لوأد أي معارضة

ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” أن ولي العهد السعودي الجديد محمد بن سلمان بدأ في الأسابيع القليلة الماضية حملة لإسكات سلفه ولي العهد السابق محمد بن نايف، بالإضافة إلى نشطاء ورجال دين معارضين له.

وأرجعت الصحيفة مصادرها إلى أوساط رسمية مقربة من صنع القرار في الولايات المتحدة والسعودية.

وأضافت الصحيفة أن ولي العهد السعودي المعين حديثا أمر بتحديد إقامة سلفة محمد بن نايف، كما قام باستبدال الحرس الخاص بولي العهد السابق بآخرين “مضمون ولائهم” للقصر الملكي،

مراقبة حسابات وتهديدات للمعارضين

ونقلت الصحيفة عن أحد المصادر الرسمية التي تحدثت إليها أن الإجراءات التي اتخذت تهدف لإفشال أي حركة احتجاجية على قرار الملك سلمان بتعيين نجله في ولاية العهد، ولضمان أن كل شيء يسير على ما يرام.

وتتضمن الإجراءات المتخذة لضمان وأد أي فتنة في مهدها ، مراقبة وسائل التواصل الاجتماعي وتنقية حسابات بعض النشطاء والمدونين.

وأكدت الصحيفة تعرض عدد من النشطاء ورجال الدين المعارضين لمحمد بن سلمان لاستدعاء من قبل وزارة الداخلية السعودية وتم تحذيرهم من إظهار أي معارضة وإلا سيكون مصيرهم السجن.

يذكر أن المملكة العربية السعودية تضع محاذير صارمة على التظاهر أو أي تجمع غير قانوني، في حين أن جميع وسائل الإعلام تحت سيطرة الدولة وأي نقد للعائلة المالكة قد يقود صاحبه للسجن.