عاجل

تم إطلاق سفينة شحن “سبيس اكس دراغون“، من محطة الفضاء الدولية يوم الإثنين، في مهمة إمداد وتمويل المحطة الفضائية الدولية (ISS) بالمواد الغذائية، والمياه، والبضائع، والعينات التجريبية.
و“سبيس اكس دراغون” هي من بين السفن الفضائية الوحيدة التي بإمكانها العودة إلى الأرض سليمة، بالإظافة إلى أنها لا تحتاج إلى أحد لقيادتها، وأنها مصنوعة من مواد معادة التدوير، وسوف يتم استردادها بعد هبوطها في المحيط الهادي، ونقلها إلى مركز الأبحاث بكاليفورنيا.
وقام طاقم من المحطة الفضائية بعد إفراغها، بتحميلها مجددا بالقمامة، والمعدات المستخدمة، وعينات من التجارب العلمية التي أجريت في الفضاء لتسليمها إلى المختبرات على الأرض.
وتعتبر التنين من بين السفن الفضائية الناقلة للبضائع، والتي طورتها شركة “سبيس اكس” لصالح وكالة الناسا الأمريكية “المركز الوطني للملاحة الجوية وإدارة الفضاء“، عقب انسحاب مكوك الفضاء الأمريكي في عام 2011.
وكان أول إطلاق لهذه السفينة الفضائية في عام 2012، وقامت إلى يومنا هذا بـ 11 رحلة.