عاجل

عاجل

الحرائق تلتهم 253 هكتارا في غابات طنجة

تقرأ الآن:

الحرائق تلتهم 253 هكتارا في غابات طنجة

حجم النص Aa Aa

الحريق الذي اندلع يوم السبت الماضي في غابة مديونة بطنجة، لا يزال يدمر عدة هكتارات، على الرغم من تدخل المفوضية العليا للمياه والغابات ومكافحة التصحر لإخماده.

وقال فؤاد أسالي، رئيس قسم حماية الغابات في المجلس الأعلى للثروة الغابية والحيوانية: “لا تزال العمليات مستمرة إلى غاية هذا الصباح. وهناك منازل قريبة من النيران يمكن أن تمتد إليها شرارات اللهب وتعيد إحياء وتقوية الحريق من جديد، لذا يتوجب علينا السيطرة الكاملة والنهائية عليها”.

وأضاف: “هناك بروتوكول صارم لمكافحة الحرائق، ولا يمكننا مغادرة المنطقة قبل التأكد من تحكمنا فيه. حاليا لا تزال هناك سوى منطقة محدودة لم يعلن بعد السيطرة عليها، وهذا لوجود حرائق صغيرة تندلع في مختلف أرجاء الغابة، ونحن نتعامل معها حاليا لإطفائها حتى لا تندلع مرة أخرى بسبب الرياح التي تسود المنطقة”.

ولقد تم حشد أكثر من 550 رجلا من رجال الإطفاء، والقواة المسلحة الملكية، والدرك الملكي، والسلطات المحلية بالإضافة إلى التجهيزات الفنية والتقنية، ودعمهم بخمسة من طائرات “كانادير” وهي طائرات خاصة بإطفاء الحرائق الكبرى.

وحسب تصريح للمفوضية العليا للمياه والغابات ومحاربة التصحر: “مهمتنا صعبة نضرا للحرارة المفرطة والرياح، وما يزيد من صعوبة تحكم رجال الإطفاء في هذا الحريق الضخم هو أشجارالصنوبر التي تتكون منها أساسا هذه الغابة، وهي أشجار سريعة الإلتهاب”.

ووفقا لآخر المعطيات: فإن هذا الحريق دمر قرابة 235 هكتارا منذ اندلاعه.