عاجل

عاجل

للمرة الأولى.. رجل أسود مساعد للملكة إليزابيث الثانية

تقرأ الآن:

للمرة الأولى.. رجل أسود مساعد للملكة إليزابيث الثانية

حجم النص Aa Aa

اختارت الملكة إليزابيث الثانية رجلا من اصل إفريقي ليكون مساعدها الخاص ليقوم بواحدة من أهم الوظائف في الأسرة المالكة.

ويسمى المساعد الغيني الأصل الذي وقع عليه الاختيار ب“نانا كوفي توماسي-انكارا” وهو من قدامى المحاربين في أفغانستان وضابط من سلاح الفرسان.

وفي العام 2011، ظهر توماسي في حفل زفاف دوقة ودوقة كورنوال، كما كان أحد فرسان “ بلوز اند رويالز” في مراسم عيد ميلاد الملكة.


وصرح توماسي البالغ من العمر 38 عاما لصحيفة صنداي تايمز “انه منذ طفولته كان ملوعا بمشاهدة الموكب الملكي ولم يكن يعتقد أبدا أنه من الممكن أن يقوده في يوم من الأيام”.

كما عبر توماسي عن امتنانه الشديد بتعدد الثقافات وتقبل الآخر الموجودة في بريطانيا العظمى.

كما ذكرت الصحيفة أنه تم اختيار توماسي من بين مجموعة كبيرة من المرشحين.

تتمحور مهام توماسي في مشاركة الملكة في واجبتها العامة ومرافقتها في العديد من المناسبات.

هل اختارت المالكة إليزابيث مساعدها إفريقي لجب شبهات العنصرية عن العائلة المالكة؟

في العام 2001، قدمت أمينة سر” سكرتيرة” الأمير وليز دعوى قضائية تفيد بتعرضها المستمر للإهانات العنصرية، ولكنها خسرت الدعوى القضائية التي قدمتها في العام نفسه.

وذكرت السكرتيرة “اليزابيث بورجيس” في جلسة الاستماع أنها اضطرت إلى الاستقالة لانها تعرضت للتمييز العنصري عبر تحملها لبعض النكات العنصرية وتعليقات عن الأفرقة ولون البشرة.