عاجل

لا تزال الأزمة السورية تلقي بظلالها على الأحداث والبرامج التلفزيونية بسبب تباين المواقف بين مختلف الأطراف حيث شهدت أولى حلقات برامج “بالمباشر” الذي يعرض على تلفزيون “او تي في” اللبناني عراكاً وتراشقا بالماء وشتائم بين ضيفيه عضو مجلس الشعب السوري السابق الشيخ أحمد شلاش، والشيخ بلال دقماق، ولم ينته الشجار إلاّ بتدخل فريق عمل البرنامج للفصل بين الضيفين.

النائب السابق في البرلمان السوري أحمد شلاش والموالي للنظام السوري معروف بمواقفه وتصريحاته المثيرة للجدل منذ اندلاع الأحداث الدامية في سوريا.


بينما يعدّ بلال دقماق الذي يلقب “الشيخ” والذي كثف من ظهوره المؤيد للمعارضة السورية، وشارك في العديد من التحركات الداعمة لها.

المواجهة بين شلاش ودقماق حدثت خلال برنامج على محطة “او تي في“، وهي محطة تلفزيونية لبنانية تابعة للتيار الوطني الحرّ بقيادة الرئيس اللبناني الحالي ميشال عون.