عاجل

تقرأ الآن:

هل ستقسم إسرائيل الأقصى كما فعلت بالحرم الإبراهيمي في الخليل؟


إسرائيل

هل ستقسم إسرائيل الأقصى كما فعلت بالحرم الإبراهيمي في الخليل؟

بعد يوم على مقتل ثلاثة فلسطينيين وشرطييْن إسرائيلييْن في باحات المسجد الاقصى ومحيطه، وما آلت اليه الاوضاع الامنية من قرار السلطات الاسرائيلية باغلاق الحرم القدسي الشريف والبلدة القديمة بالقدس المحتلة، قال مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين ان الاقصى يخضع لسيطرة اسرائيلية كاملة منذ العملية وهو يعد سابقة خطيرة بعد منع رفع الاذان ومنع الناس من الوصول الى صلاة الجمعة، وان اسرائيل تعمل على تغيير الواقع في المسجد الأقصى وتقسيمه زمانيا ومكانيا بين المسلمين واليهود بحسب المفتي حسين الذي كان اعتقل امس لساعات وافرج عنه بكفالة مالية وصلت الى 2500 يورو.
من جانبها نددت منظمة التعاون الاسلامي بشدة إغلاق المسجد الأقصى ومنع اقامة صلاة الجمعة فيه لأول مرة منذ العام 1969، واعتبرت الخطوة الإسرائيلية عدوانا صارخا على المقدسات وعلى حرية الفلسطينيين في العبادة، وحذر بيان المنظمة من محاولات تل أبيب تغيير الوضع الراهن في المسجد الأقصى


وقد واصلت الشرطة الاسرائيلية السبت اغلاق المسجد الاقصى لليوم الثاني على التوالي ونشرت افرادها على جميع بوابات المسجد وكثفت نشر قواتها الخاصة في البلدة القديمة ومحيطها.
وكانت الشرطة اعتقلت الجمعة نحو ستين موظفا من مديرية الاوقاف ومددت احتجاز ثلاثة لعدة ايام على ذمة التحقيق.