عاجل

العشرات من عشاق رياضة اليوغا التقوا في مزرعة بضواحي العاصمة الأميركية واشنطن لممارسة هوايتهم المفضلة بصحبة حيوانات الماعز الفضولية.

صاحبة المزرعة سوزان مارش استقبلت نحو 200 شخص من عشاق هذه الرياضة التأملية، لقناعتها بفائدة العلاج مع الحيوانات، على وجه الخصوص حبوان الماعز.

ويلقى هذا التوجه رواجا بين أعداد متزايدة من محبي اليوغا في الولايات المتحدة الأميركية، حتى أنه أصبح يعرف باسم “اليوغا مع الماعز”.

ويحث المدربون المشاركين على التفاعل مع هذا الحيوان، في محاولة لخلق بيئة مختلفة عن الاستديوهات التقليدية التي تتم فيها ممارسة اليوغا عادة.

ولا تخلو “اليوغا مع الماعز” من الطرافة، إذ يتعذر على هذا الحيوان اللطيف أن يحافظ على انضباطه أو أن يمتنعع عن الثغاء، مهما تكن الظروف التي يتواجد فيها.

No Comment المزيد من