عاجل

المسجد الاقصى: إصابة 14 فلسطينياً واسرائيل تنفي استخدام الرصاص المطاطي

تقرأ الآن:

المسجد الاقصى: إصابة 14 فلسطينياً واسرائيل تنفي استخدام الرصاص المطاطي

حجم النص Aa Aa

أصيب رئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الاقصى عكرمة صبري ومعه أكثر من 13 فلسطينياً برصاص الشرطة الإسرائيلية، قرب مجمع المسجد بعد صلاة العشاء يوم الثلاثاء، كما أفاد رجال الإسعاف التابعين لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني. وحسب وكالة الصحاف الانباء والاعلام الفلسطينية فإن طواقم الجمعية عالجت العديد من الاصابات ميدانياً.

وقد افادت مصادر طبية ان بين هؤلاء المصابين رجل واحد على الأقل يعاني من إصابة خطيرة في الرأس بسبب رصاصة مطاطية أُطلِقت من مسافة قريبة، لكن الشرطة الإسرائيلية نفت استخدامها لهذا النوع من الرصاص.

هذه الاشتباكات اندلعت قرب باب الاسباط في مدينة القدس القديمة، بعد تزايد حدة التوتر بعد ان قتل ثلاثة مسلحين من عرب إسرائيل رجلين من الشرطة الإسرائيلية يوم الجمعة.

هذه الشرطة التي قتلت المهاجمين أغلقت مجمع المسجد الأقصى مدة يومين ثم اعادت فتحه يوم الاحد بعد تركيب بوابات الكترونية للكشف عن المعادن. أمر اثار غضب السلطات الدينية المسلمة، ورفض عدد كبير من المصلين المرور عبرها وفضلوا الصلاة خارج المجمع.

وأفادت الشرطة الإسرائيلية انه بعد انتهاء الصلاة رشق بعض المصلين رجالها بالحجارة والزجاجات مما دعا لتفرقتهم، وأضافت سامير ان ضابطين اصيبا بجروح طفيفة.

وأشار المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفيلد الى ان الدوريات المنتظمة في القدس القديمة تستخدم القنابل الصوتية في الاشتباكات نافياً استخدامها للطلقات المطاطية.