عاجل

تقرأ الآن:

الاتحاد الأوروبي أمام تحديات استخدام مبيد الأعشاب “غلايفوست”


مكتب بروكسل

الاتحاد الأوروبي أمام تحديات استخدام مبيد الأعشاب “غلايفوست”

يجتمع خبراء من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في بروكسل لبحث النظر في حقيقة استخدام مبيد الأعشاب الغلايفوست. حيث تقترح المفوضية الأوروبية تجديد ترخيص استخدام المبيد لعشر سنوات،المقترح رفضته المنظمات غير الحكومية،المدافعة عن البيئة،كما تشرح لنا مراسلتنا.
وتقول ماريا بسارا، موفدة يورونيوز:
“خلال الأشهر الخمسة الماضية،وقع أكثر من مليون شخص وعبر جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي عريضة لحظر استخدام مبيد الأعشاب الغلايفوست”
وتصنف هذه المبيدات على أنها مواد يحتمل أن تكون مسرطنة حسب منظمة الصحة العالمية. كثير من المنظمات غير الحكومية تطالب بحظر استخدامها،حيث تجمع الكثيرون منهم في بروكسل قبل مناقشة الجوانب الفنية من قبل المفوضية الأوروبية
منظمة الصحة العالمية، صنفت مبيد الأعشاب، الغلايفوست باحتمالية أن يكون حاملا لمواد مسرطنة،أقيمت مبادرات عبر أنحاء جميع أوروبا،تطالب عبر عريضة موقعة من أكثر من مليون شخص،بحظر استخدام المبيد على نطاق واسع. ويقول كيرت سانين، وهو مزارع :
“جئت هنا لأن قلقا يحذوني تجاه المزارعين،والأشخاص كما الطبيعة،حيث ندعو المفوضية الأوروبية كما جميع الحكومات أن تقوم بالاستثمارفي مجالات البحث،لإيجاد بدائل لاستخدام المبيدات” ويضيف ليونيد، وهو مواطن بلجيكي:
“قريبا سوف تزول الطيور و النحل،حان الوقت للتدخل”
تدرك المفوضية الأوروبية أن القضية حساسة بشكل معتبر للغاية، وهي ترى حسب ما صرح به مفوض الاتحاد الأرووبي لشؤون الصحة والأمن الغذائي ،أن المسؤولية تقع على عاتق الدول الأعضاء.
فيتينيس أندريوكايتيس، مفوض الاتحاد الأرووبي لشؤون الصحة والأمن الغذائي:
“أريد أن أشير إلى أن المفوضية الأوروبية لا تنوي الموافقة على استخدام هذا المبيد دون الاستناد إلى موافقة الأغلبية المؤهلة للدول الأعضاء”