عاجل

على هامش الدولة الأوروبية التي يقومان بها في إطار التفاوض على خروج المملكة المتحدة من الاحاد الأوروبي، زار دوق ودوقة كامبريدج بوابة براندنبورغ في برلين.
والتقى الامير ويليام وزوجته كيت مع عمدة برلين مايكل مولر قبل تحية المتفرجين الذين تنقلوا بقوة.
وتناول الزوجان الغداء مع المستشارة انجيلا ميركل في مقر المستشارية، وتنقلوا بعدها لزيارة النصب التذكاري لضحايا المحرقة اليهود.
وسيطرت الأميرة شارلوت على الأضواء بحركاتها الطفولية، ولعبها مع باقة الورد التي كانت في استقبالها في المطار لتوديعها وأسرتها لبدء رحلتهم إلى ألمانيا بصحبة شقيقها ووالديها دوق ودوقة كامبريدج.
أخذت الأميرة شارلوت طريقها الطويل على بالسجادة الحمراء مستمتعة.

No Comment المزيد من