عاجل

المادة السابعة الخاصة بعمل اتفاقية الاتحاد الأوروبي،تعتبر دوما وسيلة للردع،فالسبب بسيط للغاية،حيث يمكن ان تؤدي إلى تعليق حقوق التصويت لدولة عضو في الاتحاد الأوروبي أثناء اجتماعات المجلس الأوروبي. فبولندا هي تحت طائلة التهديد بفرض عقوبات تطالها،بسبب الإصلاحات التي تريد تريد تطبيقها على النظام القضائي، وهو إجراء طرح عديد التساؤلات حول القيم الأساسية للاتحاد الأوروبي.

النائب الأول للمفوضية الأوروبية فرانتس تيميرمانس قدم الحجج الممكنة .

“هذه القوانين تسهم بشكل كبير في تنامي الأخطار المحدقة بسيادة دولة القانون في بولندا،كل نص،تم اعتماده بشكل فردي فإن لذلك عواقبه الوخيمة على استقلال القضاء،فهم يقضون على ما تبقى من استقلال القضاء حتى يكون هذا الجهاز تحت السيطرة التامة للحكومة،اللجوء إلى تطبيق المادة 7 من اتفاقية الاتحاد الأوروبي هو خيار يمكن بحثه،وبالنظر إلى تطورات الأحداث الأخيرة، أقول إننا قريبون من تطبيق المادة السابعة” *عريضة لحظر استخدام مبيد الأعشاب *

خلال الأشهر الخمسة الماضية،وقع أكثر من مليون شخص وعبر جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي عريضة لحظر استخدام مبيد الأعشاب الغلايفوست.
وتصنف هذه المبيدات على أنها مواد يحتمل أن تكون مسرطنة حسب منظمة الصحة العالمية.
كثير من المنظمات غير الحكومية تطالب بحظر استخدامها،حيث تجمع الكثيرون منهم في بروكسل قبل مناقشة الجوانب الفنية من قبل المفوضية الأوروبية

مفاوضات البريكسيت في الجولة الثانية

بعد أربعة أيام من انطلاق الجولة الثانية من مفاوضات البريكست في بروكسل،مؤتمر صحفي من المتوقع أن يعقده كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي ميشال بارنييه مع نظيره البريطاني ديفيد ديفيس.
مكتب يورونيوز بروكسل،سيوافيكم بتغطية شاملة ما يجري.