عاجل

تمثال حوت العنبر الساحلي على ضفة نهر السين في باريس، ترك المارة في رهبة بسبب تشابه ملحوظ مع المخلوق الحقيقي.

العمل الفني، الذي تم إنشاؤه من قبل مجموعة الفن البلجيكي “مجموعة الكابتن بومر،” وضع على جسر على نهر السين بالقرب من كاتدرائية نوتردام.

كان النحت مشابها للحياة، ما دفع أحد السائحين الأمريكيين إلى الالتباس حول ما إذا كان حوتا ساحليا حقيقيا أم كان مزيفا.

وقال بارت فانبيل، وهو عضو في مجموعة الفن “الكابتن بومر“، إن التركيب الفني كان على حد سواء من أجل رفع الوعي البيئي وتحدي افتراضات المشاهدين للواقع.

No Comment المزيد من