عاجل

إعادة تفعيل قنوات “بي إن سبورت” الرياضية، بعد حجبهما على خلفية توتر العلاقات بين الإمارات العربية المتحدة ودولة قطر في الفترة الأخير. جاء هذا في إعلان شركتي الاتصالات الإماراتيتين “إتصالات” و“دو”.

الشركتان الإماراتيتان أكدتا إلغاء الحجب المفروض على القنوات الرياضية التي تمتلك حقوق بث الدوريات الأوروبية الكبرى والبطولات القارية والدولية حتى عام 2022.

وستطبق الشركتان المذكورتان الرسوم الاعتيادية بعد تعويض المشتركين عن طريق حسم في سعر الباقة الشهري المقرر.

ولم تذكر الشركتان فيما إذا كانت هذه الخطوة مؤقتة أم دائمة، إذ أن السعودية والإمارات والبحرين ومصر تستمر في مقاطعة قطر.

وكانت شركة الاتصالات الإماراتية قد حجبت مجموعة قنوات “بي إن سبورت” الرياضية القطرية عن مشتركيها منذ أكثر من شهر، وذلك إثر قرار الإمارات ودول المقاطعة الأخرى، بقطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر.

مشتركو القنوات المذكورة سبق وتلقوا رسالة عبر المستقبل الرقمي الخاص بخدمة “آي لايف” المنزلية، تقول بإن قناة “بي إن سبورت” غير متوفرة حاليا.

علماً أن قنوات “بي إن سبورت” تبثّ وبشكل حصري العديد من البطولات الدولية الرياضية، أبرزها عدد من الدوريات الأوروبية والعديد من البطولات القارية للمنتخبات والاندية، فضلا عن تصفيات كأس العالم في أغلب القارات ونهائيات البطولة الكروية الاهم في العالم.




مجموعة “بي إن سبورت” شهدت إثر الحجب، موجة استقالات جماعية، حيث أفادت تقارير إلى أن جميع العاملين السعوديين في مجموعة القنوات الرياضية القطرية تقدموا باستقالاتهم، بينهم المعلّق الرياضي فهد العتيبي. كما أعلن المعلق الرياضي الإماراتي علي سعيد الكعبي استقالته من المجموعة، وغرّد قائلاً “ عشر سنوات من العمل المهني الاحترافي الحقيقي ستبقى في قلبي إلى الأبد.. وداعاً لكل الزملاء في “بي إن سبورت”.