عاجل

تقرأ الآن:

معركة تطهير عرسال: حزب الله يتقدم في المرتفعات وينعي سبعة مقاتلين له


لبنان

معركة تطهير عرسال: حزب الله يتقدم في المرتفعات وينعي سبعة مقاتلين له

المعارك الدائرة في أعالي بلدة عرسال اللبنانية منذ يوم الجمعة، لتطهيرها من عناصر جبهة النصرة المتشددين، ما تزال مستمرة لليوم الثاني على التوالي. وكان حزب الله قد أعلن ان مقاتليه بدأوا عملية عسكرية ضد ما وصفهم بالمسلحين الإرهابيين عند جانبي الحدود اللبنانية – السورية.

وتأتي هذه العملية العسكرية بعد فشل المفاوضات بين حزب الله وجبهة النصرة لمغادرة مقاتلي هذا التنظيم الأخير المنطقة.

وأشار الاعلام الحربي التابع للحزب ان الهجوم انطلق من محورين، الأول من بلدة فليطة السورية باتجاه مواقع المتشددين في القلمون الغربي، والمحور الثاني من جرود سلسلة جبال لبنان الشرقية جنوب جرود عرسال باتجاه مرتفعات شمال وشرق جرود البلدة والتي تسيطر عليها جبهة النصرة.

كما أوردت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام على موقعها الالكتروني ان القصف المدفعي على مواقع عناصر جبهة النصرة تواصل ليلاً يسانده الطيران العسكري السوري. ويقوم هذا الطيران بشن غارات كثيفة على مواقع هؤلاء المتشددين. وأشارت الى ان معلومات تؤكد تقدم مقاتلي حزب الله في الأراضي وقد سيطروا على قرنة وادي الخيل ومرتفع قرنة القنزح.


وأضافت الوكالة ان مدفعية الجيش استهدفت مجموعة مسلحة حاولت التسلل الى مراكزه في محلة شيمس بوادي الدم.


هذا وقد اقفل الجيش اللبناني جميع المعابر المؤدية الى البلدة.


لكنه عمل على تسهيل مرور النازحين من الجرود باتجاه البلدة باشراف مندوبين من الأمم المتحدة.


كما قتل في هذه المعارك سبعة عناصر من حزب الله.


كذلك أفادت وكالة الانباء اللبنانية الرسمية ان النائب الأسبق لرئيس بلدية عرسال احمد الفليطي الملقب بالزعيم وفايز الفليطي اصيبا جراء سقوط صاروخ اثناء لقائهما قادة من جبهة النصرة للتفاوض على الانسحاب، كما أصيب عناصر النصرة ايضاً.