عاجل

قبل سباقه الذي حظي بإهتمام كبير ضد قرش أبيض، قام السباح الاولمبي الأمريكي مايكل فيلبس بتحضيرات ماراثونية مع قرشين كما تبينه هذه الصور. القرش الأبيض هاجم القفص الذي كان يحمي فيلبس. وخلال السباق خسر البطل الأولمبي الأمريكي مايكل فيلبس سباقه “الافتراضي” أمام القرش الأبيض، الذي أقيم في جنوب إفريقيا، ضمن أسبوع القروش الذي تقدمه قناة “ديسكفري” التلفزيونية.


وكان السباق بين فيلبس وسمك القرش يحمل عنوان “العظيم الذهبي ضدّ العظيم الأبيض“، حيث تنافس البطل الأولمبي والقرش الأبيض لمسافة مائة متر، ونجح القرش في إنهاء السباق بزمن قدره 36.1 ثانية، بينما أنهى فيليبس السباق بزمن قدره 38.1 ثانية، أي انهزم بفارق ثانيتين فقط.


ونشر مايكل فيلبس تغريدة عبر موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي قال فيها: “أرغب في إعادة السباق، ولكن أريد أن تكون المنافسة المقبلة في مياه دافئة”.

وكان مايكل فيلبس الذي فاز في أغلب سباقات السباحة تحت الماء قد قرر التوجه إلى التسابق مع القرش الأبيض، مشددا على رغبته في التفوق على حيوان القرش الأبيض العملاق وإثبات جدارته في السباحة.

ونشر السباح الأميركي آنذاك صورة لسمكة قرش عملاقة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “انستغرام” وعلق: “كنت أريد دائمًا القيام بهذا، الغوص مع أسماك القرش الأبيض”.

والقرش الأبيض هو واحد من أسرع الحيوانات المفترسة وهو أكبر كائن حي معروف تحت الماء في حين يعدّ فيلبس الرياضي الأكثر تتويجا بالميداليات في تاريخ الألعاب الأولمبية برصيد 28 ميدالية منها 23 ذهبية، 3 فضيات وبرونزيتين.