عاجل

قدمت شركة السيارات الألمانية فو لكسفاكن الأربعاء تصريحات فيما يخص أحدث أمور كارتل السيارات الألمانية المشتبه بها. وهذا بعد تقرير بشأن تآمرات أكبر شركات صناعة السيارات الألمانية لعدة سنوات بخصوص تكنولوجيا الديزل وغيرها من الأمور.

وصرح مسؤول اتصالات فو لكسفاكن، هانس-كيرد بوض، بأن مجموعة مسؤولي الشركة أخبروا مجموعة المديرين ب “الوضع الحالي بشأن إمكانية مشاكل قانونية تبعا للكارتل”.

واجهت فو لكسفاكن، ديملر، أودي وبورش عدة انتقادات عمومية بعد نشر المجلة الألمانية دير سبيكل لتقرير، الجمعة الماضية، يعري على مؤامرة شركات صناعة السيارات لعدة سنوات، على الأثمنة، التكنولوجيات، واختيار الموردين على حساب المنافسين الأجنبيين.