عاجل

تقرأ الآن:

نواكشوط: إصابة متظاهرين معارضين لتعديل الدستور


موريتانيا

نواكشوط: إصابة متظاهرين معارضين لتعديل الدستور

الشرطة الموريتانية اشتبكت، الأربعاء، مع مظاهرتين خرجتا في كل من مقاطعتي سبحة وعرفات التابعتين للعاصمة نواكشوط لتعلنا معارضتهما للاستفتاء حول التعديل الدستوري المرتقب في الخامس من آب/أغسطس، والذي دعا اليه الرئيس محمد ولد عبد العزيز.

ولتفريق المتظاهرين استخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع والهراوات، مما أسفر عن جرح ثمانية اشخاص بينهم أربعة في حالة خطيرة والبعض منهم قياديون في أحزاب المعارضة.

وتقول تنسيقية المعارضة الديمقراطية المؤلفة من عدد من الأحزاب إنه أخطرت السلطات بقرار تنظيم المظاهرات والتجمعات كما ينص عليه القانون. وأضاف المتحدث باسمها صالح ولد حننا “لكن النظام الاستبدادي يتجاهل القوانين والتشريعات”.

في حين أعلنت الشرطة ان هذه المسيرات غير مرخص لها من قبل الولاة المسؤولين وبالتالي فهي مسيرات غير قانونية.

هذا ودعت الأحزاب المعارضة التي تشكل التنسيقية الى مقاطعة الاستفتاء للتأثير على نسبة المشاركة فيه مما سيؤدي لإبطال عملية التصويت.

الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، وخلال حملته الدعائية لدعم التعديل الدستوري، اتهم معارضيه بالتعاون مع بلدان أجنبية، ونشر الفوضى في البلاد.

قرابة مليون واربعمئة ألف موريتاني مدعوون للاستفتاء على هذا التعديل، وتغيير علم البلاد.