عاجل

تقرأ الآن:

خامنئي يدعو الحجاج الإيرانيين لعدم إثارة المشاكل مع المسلمين


إيران

خامنئي يدعو الحجاج الإيرانيين لعدم إثارة المشاكل مع المسلمين

86500 حاج إيراني هذا الموسم

بعد توصل إيران والمملكة العربية السعودية إلى اتفاق بشأن موسم الحج ورفع حصة إيران من 60 ألف إلى 86 ألف حاج للموسم المقبل أكدت المشرفة على شركة الخطوط الجوية الإيرانية فرزانه شرف بافي أنّ الشركة “ستبذل كل ما بوسعها لنقل الحجاج إلى الديار المقدسة بأفضل شكل ممكن”.

وأشارت الإحصاءات التي قدمتها السلطات الإيرانية إلى أنّ عدد الحجاج الإيرانيين هذا العام سيبلغ 86 ألفا و 500 شخص، وسوف يتوجهون إلى الديار المقدسة في إطار 600 قافلة.

وأعلنت بعثة الحج الإيرانية، أن القافلة الأولى من الحجاج الإيرانيين توجهت، هذا الأحد، من مدينة هرمزكان جنوب البلاد إلى المدينة المنورة بالسعودية.


الجمهورية الإسلامية لم توفد حجاجها إلى البقاع المقدسة في موسم الحج الماضي، على خلفية تبادل الرياض وطهران لاتهامات بالتعنت في المفاوضات المتعلقة بترتيبات الحج.


وتعتبر إيران بأنّ المئات من حجاجها لقوا حتفهم في الموسم قبل الماضي في حادثة التدافع التي وقعت بمشعر منى.

وأعلنت المملكة العربية السعودية مطلع العام الماضي قطع العلاقات مع إيران وطرد دبلوماسييها، بعد اقتحام إيرانيين للسفارة السعودية في طهران، احتجاجا على قيام المملكة بإعدام الزعيم الشيعي البارز نمر باقر النمر

على الحجاج الإيرانيين تجنب إثارة الخلافات مع المسلمين

دعا المرشد الإيراني آية الله علي خامنئي الحجاج الإيرانيين إلى ضرورة تجنب أي سلوك من شأنه إثارة الخلافات بين المسلمين خلال موسم الحج، وذكر خامنئي أنّ بلاده لا يمكنها نسيان حادثة منى التي وقعت في أيلول-سبتمبر 2015 وراح ضحيتها الآلاف من الحجاج.

وأوضح المرشد الأعلى خلال استقباله للمسؤولين المعنيين بشؤون الحج في إيران على ضرورة حرص الحجاج الإيرانيين الحرص على قضية الوحدة الإسلامية وتجنب أي “سلوك في الحج من شأنه إثارة الخلافات بين المسلمين”. كما شدد خامنئي على ضرورة أن يحرص الحجاج الإيرانيين على المشاركة في صلاة الجماعة والانشغال بتلاوة القرآن الكريم، منوهاً أن “ضمان أمن الحجاج قضية هامة”.

واعتبر المرشد الإيراني أنّ المملكة العربية السعودية بصفتها البلد الذي يدير مراسيم الحج، فهي تتحمل مسؤولية ضمان أمن الحجاج، وبالتالي فعليها توفير أجواء آمنة ومريحة للحجاج. ودعا المرشد الأعلى إلى ضرورة عدم تكرار ما حدث في مشعر منى.

من جهة أخرى طالب خامنئي جميع المسلمين المشاركين في موسم الحج بضرورة الاستفادة من هذا الموسم لتوحيد الصفوف لنصرة المسجد الأقصى.

قطر وتسييس الحج

وفي سياق الحج دائما أغلقت وزارة الأوقاف القطرية التسجيل للحج هذا العام، في ظل أزمتها مع الدول الداعية لمكافحة الإرهاب ومن بينها السعودية، مما يؤكد منع المواطنين والمقيمين في قطر من التقديم إلكترونيا لأداء الفريضة.

ولم توضح السلطات القطرية أسباب ذلك، فيما أعلنت السعودية ترحيبها بجميع الحجاج والمعتمرين من مختلف دول العالم، بما فيها قطر.


وقالت السعودية إن القطريين يمكنهم الاستمرار في أداء العمرة في أي وقت، وعبر أي خطوط، باستثناء الخطوط القطرية، بما في ذلك التي تنطلق من الدوحة مرورا بمحطات توقف.

أما بالنسبة لأداء الحج فيمكن للقطريين وللمقيمين هناك ممّن لديهم تصاريح حج القدوم جواً عن طريق شركات الطيران الأخرى التي يتم اختيارها من قبل حكومة قطر، وتوافق عليها هيئة الطيران المدني السعودية.

وبالتالي فكل ما تغير عن السنوات الماضية هو أنّ القطريين لن يستطيعوا القدوم براً للحج بسبب إغلاق الحدود البرية، كما لن يتمكنوا من الطيران على الخطوط القطرية. كما السلطات السعودية لم تقلل من أعدادهم كما لم تمنعهم من آداء فريضة الحج.