عاجل

تواجه عدة بلدان أوروبية هذا الأسبوع، ما ينتظر أن يكون أقوى موجة حرارية لصيف 2017، حيث ستصل درجة الحرارة في هذه الآونة الى ما يعادل او يفوق الـ 40 درجة مئوية.

ومن المنتظر ايضا، ان هذه الموجة الحرارية القوية، ستؤثر على العديد من المدن والعواصم الاوروبية، والتي تتأهب لاستقبالها معظم هذه الدول، نظرا للخطر الناجم عنها، وعن الاضرار المتوقع ان تخلفها، ومن بينها خصوصا حرائق الغابات التي لا تتوقف عن النشوب، والتهامها لآلاف الهكتارات من الثروة النباتية الاوروبية بالإضافة الى قضائها على الثروة الحيوانية، وخطرها على الحياة البشرية، خصوصا الاطفال والمسنين.

ففي ايطاليا، أعلنت وزارة الصحة عن حالة تأهب قصوى في العديد من مدنها، مثل روما، وجينوفا، وفيرونا.

واشتبك رجال الاطفاء في سردينيا مع حريق غابات ضخم دمر حوالي 1200 هكتارا من الأراضي. وأجبر السجناء في سجن أريناس على قضاء الليل على شاطئ البحر في أربوس بعد أن اقترب الحريق من السجن.

ووصلت درجة الحرارة في العاصمة التشيكية براغ ذروتها حيث وصلت الى 39 درجة مئوية، وهو ما يجعلها اعلى درجة سجلت في صيفها لهذا العام، وقد أعلنت السلطات المحلية حالة تأهب قصوى جراء ذلك. وسجلت اقسام الاستعجالات أرقاما قياسية للمتضررين من هذه الموجة.

نفس المشاهد تعرفها ايضا المجر، والتي تجاوزت فيه درجات الحرارة الـ 40 مئوية وفقا لتصريحات دائرة الأرصاد الجوية الهنغارية، وتم إصدار التنبيه البرتقالي للمقاطعات التالية: بارانيا، باكس كيسكون، غيور، موسون، سوبرون، سوموجي، تولنا، فاس. وإنذار أحمر في كل من بيكس، سونغراد، فيجر، هاجدو بيهار، هيفيز، جاز، ناغيكون، زولنوك، كوماروم، إسترغوم، وفيسبريم.

بولندا، وسلوفاكيا، وكرواتيا أيضا يواجهون نفس الموجة الحرارية، وحسب آخر الاخبار، فان العديد من الأشخاص أصيبوا بنزلات حر شديدة، وسجلت المستشفيات ارتفاعا ملحوظا بها.

وحسب تكهنات الأرصاد الجوية في العديد من دول أوروبا، ستتراوح أعلى درجات الحرارة في هذا الأسبوع ما بين 35-40 درجة مئوية، وأدناها ستكون ما بين 20-27 درجة مئوية.