عاجل

تقرأ الآن:

ما الذي يجري في مدينة العوامية شرق السعودية؟


المملكة العربية السعودية

ما الذي يجري في مدينة العوامية شرق السعودية؟

أفادت عدة تقارير بأن الاضطرابات الواقعة في بلدة العوامية الواقعة في شرق السعودية، دخلت مرحلة جديدة أكثر خطورة.

حيث تشير نفس التقارير الى فرار المئات من سكان هذه المنطقة، التي تقطنها أغلبية شيعية، عقب المشادات التي تزداد عنفا والتي تشهدها احياءها من طرف القوات السعودية.

بينما تكذب السلطات الامنية السعودية هذه الاتهامات، وتؤكد الرياض انها ستقوم بإزالة حي المسورة، الذي يتألف من شوارع ضيقة، بعدما أصبح ملاذا للمسلحين والمتطرفين الشيعة، والذين يشكلون خطرا على امن واستقرار المنطقة.

واضافت نفس السلطات، أن الهدف من هدم الحي يأتي في إطار تطويره، وإن بعض البيوت في الحي تعود لـ 100 عام، وإجمالي عددها 488 بيتا حسب مسح أجري عام 2014، وقد تم تقدير قيمة كل المنازل، وقبض أصحابها قيمتها، وانتهت المهلة المعطاة لهم للخروج من الحي.

وانتشرت مقاطع فيديو، وصور عدة على مواقع التواصل الاجتماعي في الأيام الأخيرة تعرضت لهذه المداهمات من طرف قوات الامن السعودي ضد المنشقين الشيعة الأقلية في شرق المملكة العربية السعودية.

واعربت وزارة الشؤون العالمية عن قلقها ازاء تصاعد العنف في شرق السعودية، وفي بيان صدر عنها الأسبوع الماضي، سلطت الضوء على الإصابات بين المدنيين وقوات الأمن، وحثت الرياض على مواجهة تحدياته الأمنية “بطريقة تكفل احترام القانون الدولي لحقوق الإنسان.

كما صرح ناطق باسم الأمم المتحدة على وجوب توقف الحكومة السعودية بما يوصف بأعمال الهدم لحي تاريخي، والذي يتعرض سكانه لضغوط الإخلاء بدون توفير سكن بديل أو تعويض مناسب، وتتهم قوات الأمن السعودية بالإقدام على إحراق يتعذر إصلاحه” لمبان تاريخية وبإجبار السكان على الفرار من منازلهم.

وبلدة العوامية، ذات الأغلبية الشيعية، تقع في المنطقة الشرقية بالمملكة، ومنطقة المسورة، هي حي تاريخي يقع بالعوامية ويبلغ عمره 400 عاما، وتتمتع بتراث فريد حسب الأمم المتحدة، والعوامية هي ايضا مسقط رأس رجل الدين الشيعي نمر النمر الذي أدى اعدامه من طرف السلطات السعودية إلى تصاعد الاضطرابات في هذه المنطقة.


المظاهرات والإحتجاجات بدأت في العوامية في شهر فبراير/شباط 2011 حينما كانت المنطقة العربية تعيش ذروة ما يسمى بالربيع العربي واتهمت السلطات السعودية حينها رجال دين شيعة وعلى رأسهم نمر النمر بالتحريض على المظاهرات والمساس بأمن المملكة.