عاجل

تقرأ الآن:

العداء بيستوريوس يعود إلى السجن بعد نقله إلى المستشفى


جنوب أفريقيا

العداء بيستوريوس يعود إلى السجن بعد نقله إلى المستشفى

قال متحدث باسم إدارة السجون في جنوب أفريقيا يوم الجمعة إن أوسكار بيستوريوس العداء الحائز على الميدالية الذهبية في أولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة عاد إلى السجن بعد أن قضى ليل الخميس في المستشفى.

وقال لوجان مايستراي المتحدث باسم إدارة السجون “سمح لبيستوريوس بالخروج وعاد إلى السجن”.

وكان العداء الجنوب إفريقي قد نقل الخميس من السجن إلى المستشفى، بحسب ماأفاد متحدث باسم إدارة السجون في جنوب إفريقيا.

إذ يقضي العداء الحاصل على الميدالية الذهبية في أولمبياد ذوي الاحتياجات الخاصة، عقوبة بالسجن مدتها ست سنوات بعد ما ثبت عليه تهمة قتل صديقته، ريفا ستينكامب.

ولم تذكر إدارة السجون تفاصيل عن طبيعة مرض بيستوريوس لكن المتحدث لوجان مايستراي قال إنه سيظل تحت المراقبة في المستشفى.

ولم تعقب إدراة السجون على تقرير نشره الإعلام أفاد بأن بيستوريوس عانى من آلام في الصدر وأن المسؤولين بالسجن اشتبهوا في إصابته بأزمة قلبية.

بيستوريوس، البالغ من العمر 30 عاما، سجن بداية في “كغوسي مامبورو 2“، في بريتوريا، ثم تم نقل إلى سجن “أتريدجيفيل” لأنه أكثر ملاءمة للتعامل مع السجناء ذوي الاحتياجات الخاصة.

وفي آب/ أغسطس الماضي نفى بيستوريوس أنه حاول الانتحار بعد أن نقل إلى المستشفى مصابا بجروح في المعصم.

وكان قد حكم عليه بالسجن ست سنوات في تموز/ يوليو من العام الماضي بعد أن أدين بقتل صديقته ريفا ستينكامب يوم عيد الحب من العام 2013.