عاجل

أعلنت وزارة الاستخبارات والامن الوطني الايرانية توقيف 27 شخصا على علاقة بتنظيم ما يسمى الدولة الاسلامية كانوا يخططون لتنفيذ هجمات في الاراضي الايرانية، بينهم 10 أوقفوا في الخارج بمساعدة جهاز امني خارجي.

وأفادت الوزارة في بيان أن عناصر الأمن تمكنوا “من اعتقال مجموعة إرهابية ترتبط بتنظيم داعش حاولت تنفيذ عمليات إرهابية في المحافظات الرئيسية والمدن الدينية في البلاد“، مستخدمة تسمية أخرى لتنظيم الدولة الاسلامية.

أضاف البيان أن عشرة من هؤلاء أوقفوا “خارج الحدود و17 آخرين داخل البلاد” في عمليات “جرت بالتنسيق مع أحد الأجهزة الأمنية في المنطقة“، من دون تحديد البلد أو تقديم تفاصيل.

كما أعلنت مصادرة أسلحة وذخائر اثناء التوقيفات، حاول المشتبه بهم تهريبها إلى ايران داخل أدوات كهربائية منزلية.

وكانت طهران شهدت في السابع من حزيران/يونيو اعتداءين داميين تبناهما تنظيم الدولة الاسلامية استهدفا مجلس الشورى وضريح الامام الخميني وأوقعا 17 قتيلا.

وأوقف الامن الايراني بعد هذا الاعتداء عشرات الاشخاص الذين اشتبه بصلتهم بالهجوم، مؤكدا قتل العقل المدبر له.

كما اطلقت ايران في 19 حزيران/يونيو انتقاما صواريخ بالستية من اراضيها ضد “قواعد الارهابيين” في دير الزور، حسب ما أكدته السلطات الإيرانية.