عاجل

غزل عربي لبغداد ورئيس البرلمان العربي يزور العراق دعما لوحدته

تقرأ الآن:

غزل عربي لبغداد ورئيس البرلمان العربي يزور العراق دعما لوحدته

حجم النص Aa Aa

زيارة قد تبدو بروتوكولية في ظاهرها لكنها مثقلة بالمغزي السياسي. ففي محاولة لاستقطاب العراق وإبعاده عن الجار الإيراني، وصل رئيس البرلمان العربي مشعل بن فهم السلمي إلى بغداد في زيارة رسمية تلبية لدعوة رسمية من رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري، للتعاون والتنسيق والتشاور وتبادل وجهات النظر بين البرلمان العربي ومجلس النواب العراقي.

ويلقي رئيس البرلمان العربي كلمة أمام مجلس النواب العراقي الثلاثاء 15 آب/ أغسطس 2017 ، يجدد فيها الإرادة الراسخة للبرلمان العربي لدفع علاقات التشاور والتنسيق والتعاون مع البرلمانات العربية إلى أعلى المستويات، وحرص البرلمان العربي على تجسيد وتعزيز الدبلوماسية البرلمانية بما يعضد الموقف الرسمي العربي على كافة المستويات وفي كل المحافل الإقليمية والدولية.

وتركز زيارة رئيس البرلمان العربي والوفد المرافق له على دعم البرلمان العربي لجهود دولة العراق في محاربة الإرهاب، والتأكيد على العمق العربي للعراق، وضرورة عودته لممارسة دوره الطبيعي في العمل العربي المشترك خدمة لقضايا ومصالح الأمة العربية، وتعزيز وتمتين علاقة دولة العراق مع الدول العربية، ووقوف البرلمان العربي مع دولة العراق رئيساً وحكومة وشعباً في المحافظة على استقلالها وأمنها ووحدة شعبها وسلامة أراضيها، ورفض البرلمان العربي للتدخلات الخارجية في الشأن الداخلي لجمهورية العراق، ودعم مشروع المصالحة الوطنية بين مكونات الشعب العراقي.

وتتضمن الزيارة عقد اجتماعات مع عدد من المسؤولين العراقيين، على رأسهم الرئيس فؤاد معصوم، ورئيس الوزراء حيدر العبادي ووزير الخارجية إبراهيم الجعفري ورؤساء الكتل النيابية في مجلس النواب العراقي.

زيارة وفد البرلمان العربي إلى بغداد، تأتي بعد تلك التي قام بها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر إلى كل من السعودية والإمارات واللقاءات التي أجراها مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد الذي خصص طائرة خاصة لنقل الزعيم الصدري إلى أبو ظبي وإنشاء ما يسمى بمجلس التنسيق السعودي العراقي وإعادة فتح معبر عرعر بين
السعودية والعراق بعد إغلاق دام نحو 27 عاما. في خطوات يرى فيها المراقبون محاولة لجذب العراق بعيدا عن إيران الغريم اللدود للسعودية وحلفائها.