عاجل

شرطة هونج كونج تفض تجمعات لمتظاهرين يرددون:"نحلم ببلد يملؤه الأمل"

تقرأ الآن:

شرطة هونج كونج تفض تجمعات لمتظاهرين يرددون:"نحلم ببلد يملؤه الأمل"

حجم النص Aa Aa

تظاهر حوالي ألف شخص في شوارع المستعمرة البريطانية السابقة، هونج كونج للمطالبة بإجراء انتخابات حرة في العام 2017 وسط تعنت من قبل الحكومة الصينية على تمرير مرشحيها أولا.

وحاولت عناصر الشرطة تفرق المتظاهرين مستخدمين رذاذ الفلفل والغازات المسيلة للدموع، ولكن المتظاهرين لم يبرحوا أماكنهم وحرصوا على استكمال المظاهرات سلميا في مونغ كوك، والأميرالية، وخليج كوسيواي في وسط المدينة، وردد المتظاهرون عبارات داعية للتفائل:” نحلم ببلد يملؤه الأمل“، “نريد انتخابات حرة“، و” نريد تطبيق الديمقراطية”.

ورضخت الحكومة لمطلب واحد من مطالب المتظاهرين، إذ وافقت على عقد اجتماع مغلق مع قادة الطلاب المتظاهرين يوم الثلاثاء الموافق ال21 من أكتوبر/ تشرين الأول.

وتعتبر المظاهرات التي استمرت لمدة ثلاثة أسابيع من أكبر التحديات السياسية التي تواجهها الحكومة الصينية منذ عملية ردع المظاهرات المؤيدة للديمقراطية التي شهدتها بكين في العام 1989.

إقرأ المزيد
بدء انتخابات تاريخية في هونج كونج

الحكم بالسجن لثلاثة ناشطين

قضت محكمة استئناف في هونج كونج بسجن ثلاثة ناشطين بارزين من الشبان المؤيدين للديمقراطية إثر مواجهات بين المتظاهرين والشرطة، وأمرت المحكمة بسجنهم عدة أشهر لإدانتهم “بالتجمع غير القانوني” فيما يتصل باحتجاجات كانت قد بدأت في العام 2014.

والثلاثة هم “جوشوا وونج” البالغ من العمر 20 عاما، و“أليكس تشو” وهو زعيم طلابي سابق يبلغ من العمر 26 عاما و“ناثان لو” البالغ من العمر 24 عاما، وهو أصغر مشرع منتخب ديمقراطيا في تاريخ هونج كونج. وصدرت ضد الثلاثة أحكام بالسجن ستة وسبعة وثمانية أشهر على التوالي.

وعلى مدى ما يقرب من ثلاثة أشهر خلال عام 2014 ملأ المحتجون شوارع المستعمرة البريطانية السابقة، التي أحيت في يونيو حزيران الذكرى العشرين لعودتها إلى حكم الصين، فيما عرف باحتجاجات “حركة المظلة” التي فشلت في إقناع بكين بالسماح بممارسة كاملة للديمقراطية في المدينة التي يقطنها 7.3 مليون نسمة.

وقبل صدور الحكم قال وونج لنحو 100 من مؤيديه احتشدوا في الردهة المؤدية لقاعة المحكمة العليا، وبعضهم يبكي، وقال أمام الملأ إنه ليس نادما وحثهم على مواصلة النضال من أجل الديمقراطية الكاملة.

وقال “أتمنى ألا يستسلم شعب هونج كونج. النصر حليفنا. عندما يطلق سراحنا العام المقبل أتمنى أن أرى هونج كونج يملؤها الأمل. أريد أن أرى شعبا غير مستسلم. هذه أمنيتي الأخيرة قبل دخول السجن”.”

وكان وونج قد صرح سابقا لوكالة رويترز الأمريكية أن حركة الديمقراطية في هونج كونج تعيش “أحلك عصورها” وأنه فقد الثقة في النظام القانوني بالمدينة الذي كان يعتبر لوقت طويل الأفضل في آسيا.