عاجل

أول كسوف كلي في أمريكا منذ 99 عاما

مشاهدة ظاهرة فلكية نادرة لم تحدث في تاريخ الولايات المتحدة منذ 99 عاما، وهي أول كسوف كلي للشمس من نوعه يشاهد في الولايات المتحدة حصريا

تقرأ الآن:

أول كسوف كلي في أمريكا منذ 99 عاما

حجم النص Aa Aa

تمكن الملايين من الأميركيين اليوم ولأكثر من 90 دقيقة، من مشاهدة ظاهرة فلكية نادرة لم تحدث في تاريخ الولايات المتحدة منذ 99 عاما، وهي أول كسوف كلي للشمس من نوعه يشاهد في الولايات المتحدة حصريا.

وفى الساعة 18:48 بتوقيت جرينتش ظهرت الشمس مرة اخرى خلف القمر فى تشارلستون بولاية كارولينا الجنوبية في جنوب شرق البلاد. وكانت هذه المرحلة الأخيرة من الكسوف قبل اختفائها عن القارة الأمريكية.

حتى الرئيس الامريكي دونالد ترامب تمكن من مشاهدة هذه الظاهرة مع زوجته ميلانيا من شرفة ترومان في البيت الأبيض. وقام ترامب بنزع نظاراته لبضع لحظات لينظر إلى السماء، قبل أن يطلب منه أحدهم إعادتها.

وقامت وكالة “ناسا” بوضع جهاز تقني خاص لمواكبة اهمية الحدث، فقد تم نشر 11 مركبة فضائية و 50 بالون و 3 طائرات لدراسة هذه الظاهرة، وأعيد إرسالها بالكامل على موقع الوكالة الحكومية.

كما تمكن العديد من سكان مناطق أخرى من أمريكا الشمالية وفي الأجزاء الشمالية من أمريكا الجنوبية وفي أوروبا الغربية، من مشاهدة هذا الكسوف ولكن بشكل جزئي فقط.

ويعتقد أن هذا الكسوف سيحظى بأكبر مشاهدة الى يومنا هذا، وسيكون الأكثر تصويرا وتوثيقا في تاريخ الإنسانية، وأنه سيتفوق على كسوف 2009 الذي شوهد في الهند والصين، لأن الولايات المتحدة تملك وسائل مواصلات متطورة تسمح لأكبر عدد من الناس باتخاذ مواقع جيدة للمشاهدة والتصوير.

وتشير آخر المعطيات، أن انسب المواقع التي تمت من خلالها المشاهدة الجيدة لهذا الكسوف كانت في الساحل الشمالي الغربي، وأفضلها مادراس في أوريغون. فموقعها في هذا الوقت من العام يسمح برؤية جيدة بنسبة 70 في المئة، بينما كانت السماء مغشاة بالسحب شرقا.

وبدأ “مهرجان الكسوف” في ساحل أوريغون في التاسعة و5 دقائق بالتوقيت المحلي، وشاهد المتابعون القمر وهو يعبر الشمس، ليحجبها تماما.

ويحدث الكسوف الكلي عندما يكون القمر بين الأرض والشمس على خط مستقيم فيقوم بمنع وحجب ضوء الشمس عن الأرض لبضع دقائق.

للتذكير، مشاهدة الكسوف بالعين المجردة قد يكون خطيرا، لذلك ينبغي توخي الحذر، واقتناء نظارات خاصة لذلك، وعدم تركيز واطالة الرؤية المباشرة بالعين المجردة.

وهناك مدينة في ولاية ألينوا تسمى كاربونديل تحمل لقب “ملتقى الكسوف في الولايات المتحدة“، لأنها تقع في طريق كسوفاليوم، والكسوف الذي ستشهده الولايات المتحدة عام 2024.