عاجل

الادعاء الفرنسي: أعضاء خلية برشلونة لم يزوروا باريس لمجرد التسوق

تقرأ الآن:

الادعاء الفرنسي: أعضاء خلية برشلونة لم يزوروا باريس لمجرد التسوق

حجم النص Aa Aa

أعلن الادعاء الفرنسي أن اثنين على الأقل من أعضاء الخلية الاسلامية التي نفذت اعتداءي برشلونة وكامبريلس زارا باريس قبل الهجمات للقيام بما هو أكثر من مجرد التسوق.

وأكد المدعي العام الفرنسي فرانسوا مولين ان اثنين او ثلاثة اشخاص من المشتبه بهم كانوا في باريس يومي 11 و12 أغسطس آب وأقاموا في أحد الفنادق في جنوب باريس.

كما أنه تم رصد السيارة التي استخدمت في الهجوم الذي وقع في منتجع كامبريلس جنوبي برشلونة وهي تنطلق بسرعة في منطقة باريس قبل أيام من الهجوم.

ورفض مولين إعطاء المزيد من التفاصيل لكنه قال إن التحقيقات في فرنسا تركز على الأماكن التي زارها المشتبه بهم والأشياء التي اشتروها والأشخاص الذين التقوا بهم.

ويعمل المحققون في فرنسا واسبانيا للتأكد مما إذا كان للمشتبه بهم في هجومي برشلونة وكامبريلس صلات مع اخرين بفرنسا أو بلجيكا ويتحرون عن تحركاتهم خلال الأسابيع الأخيرة كما يبحثون عما إذا كانت لهم صلات بخلايا محتملة في أماكن أخرى من أوروبا.

وذكرت وسائل الإعلام الفرنسية أن أحد المشتبه بهم اشترى آلة تصوير خلال الزيارة.

وسائل إعلامية فرنسية كانت قد اشارت الى أحد المشتبه بهم اشترى آلة تصوير خلال الزيارة ولكن مولين من جهته قال لا أحد يمكن أن يعتقد في هذه اللحظة أن هذه الزيارة كانت لمجرد شراء آلة تصوير، علينا أن نكتشف ما الذي أتى بهم إلى فرنسا.

وكان قد أقر أحد المشتبه بهم بأنهم شاركوا في هجوم برشلونة في المحكمة إن هجوما أكبر خطط له، بحسب ما ذكرته مصادر قضائية اسبانيا.

يشار الى ان 15 شخصا قتلوا وجرح أكثر من 100 في سلسلة من الهجمات في برشلونة وما حولها الأسبوع الماضي.

وقتل ثمانية أعضاء من الخلية الإرهابية من بينهما اثنان قتلا في تفجير الكنار، وستة قتلوا في وقت لاحق بعد إطلاق الشرطة النار عليهم.