عاجل

واشنطن تتهم 15 رجل أمن تركي على خلفية شجار مع محتجين

تقرأ الآن:

واشنطن تتهم 15 رجل أمن تركي على خلفية شجار مع محتجين

حجم النص Aa Aa

في بيان له يوم الثلاثاء، صرح مكتب المدعي العام بمقاطعة كولومبيا ان 19 شخصاً، بينهم 15 مسؤولاً في الامن التركي، وجهت إليهم اتهامات “بالتآمر لارتكاب جريمة عنيفة وجريمة التحيز”.

وأشار الى انهم على صلة بالشجار الذي وقع بين افراد حرس الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ومحتجين أكراد خلال زيارته الى الولايات المتحدة في مايو/أيار الماضي.

هذا الشجار وقع مع محتجين خارج مقر إقامة السفير التركي في واشنطن، بعد لقاء أردوغان بنظيره دونالد ترامب في البيت الأبيض، مما زاد من توتر العلاقات بين البلدين.

وقد أدت هذه الواقعة لإصابة 11 شخصاً، وقد وصفتها شرطة المدينة بـ“الهجوم الوحشي على محتجين سلميين”.

فيما ألقت السفارة التركية اللوم على المتظاهرين المرتبطين بحزب العمال الكردستاني واتهمتهم بالقيام بأعمال عنف. هذا الحزب تعتبره تركيا كما الولايات المتحدة جماعة إرهابية.

هذا ويواجه هؤلاء المتهمون عقوبة السجن قد تصل الى 15 عاماً كحد أقصى، وقد تؤدي جريمة التحيز لعقوبات أطول. كما يواجه بعضهم اتهامات إضافية. وسيمثل اثنان منهم امام المحكمة في السابع من سبتمبر/أيلول المقبل.

وقد أورد البيان أسماء ثلاثة من المتهمين وهم محسن كوسا ويوسف أيار وهارتين إرين دون أن يحدد أسماء الآخرين.