عاجل

مجموعة قنوات "بي إن سبورت" القطرية تتهم السعودية بقرصنة بث المباريات

تقرأ الآن:

مجموعة قنوات "بي إن سبورت" القطرية تتهم السعودية بقرصنة بث المباريات

حجم النص Aa Aa

اتهمت مجموعة قنوات بي إن سبورت القطرية السلطات السعودية بقرصنة المباريات الرياضية التي تملك حقوق بثها بصفة حصرية. وقالت المجموعة القطرية إن قنوات “بي أوت كيو” السعودية تقوم ببث مباريات بصورة غير مرخصة، لأنها لا تملك حقوق بثها.

اتهامات مجموعة بي إن سبورت جاءت في بيان نشرته المجموعة القطرية وعدد من المنظمات الرياضية ومؤسسات الإعلام الرياضي ومنظمات عالمية لمكافحة القرصنة.

ويتزامن ظهور القنوات الرياضية السعودية مع بداية الموسم الكروي الجديد في أوروبا، حيث انطلق دوري السوبر في إنجلترا والبندسليغا في ألمانيا والدوري الأول في فرنسا ودوري الليغا في اسبانيا.

وفي هذا الصدد لاحظ روّاد مواقع التواصل الاجتماعي خلال مشاهدتهم لمباراة المنتخبين السعودي والإماراتي في إطار الجولة التاسعة قبل الأخيرة من مباريات المجموعة الثانية في الدور النهائي من التصفيات الآسيوية المؤهلة للمونديال، التي بثتها قنوات بي إن سبورت يوم الثلاثاء الماضي،

ظهور شعار القناة على منتصف الشاشة بين فترة وأخرى، وهو أمر لم يعهده المشاهدون من قبل.

وهذا ما يوحي بلجوء القنوات القطرية لهذه الطريقة لمحاربة القرصنة على المباراة، حتى لا يقوم البعض بالحصول على شارة البث، وإزالة شعار قناتهم الموجود دائمًا على الجانب الأيمن.


وكانت صحيفة “الرياض” السعودية الرسمية، أثارت جدلاً واسعاً بتبنِّيها، السبت 5 أغسطس الجاري، مهمة الإعلان عن شبكة القنوات الرياضية”.

وعبرت المجموعة عن أملها في أن تحترم السلطات السعودية قوانين المملكة الداخلية والقوانين الدولية والتزاماتها واتفاقاتها الدولية لحماية حقوق الملكية الفكرية، وأكدت أنها تبحث جميع الخيارات القانونية لحماية حقوقها.

من جهته أكد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم انه يدعم “بي إن سبورت” في اتخاذ أي إجراء قانوني لحماية حقوقها.

كما أعلن مسؤولو الإعلام في الدوري الإسباني لكرة القدم أنهم سيساعدون “بي إن سبورت” على وقف بث محتواها الإعلامي على قنوات “بي أوت كيو” في السعودية، اما الاتحاد الدولي لمكافحة القرصنة في قطاع السمعي البصري فأكد أنه يدين القرصنة، وأنه يقف بشكل كامل مع مجموعة بي إن.”