عاجل

اصطحب الأمير وليام ابنه الأمير جورج إلى مدرسة خاصة جنوب غربي لندن الخميس، في أول يوم مدرسي له هذه السنة.

واستقبلت هيلين هاسليم مديرة مدرسة “توماس باتيرسي” الابتدائية، الأمير جورج البالغ 4 أعوام، والأمير وليام ، قبل دخول حجرة الدراسة المخصصة للاستقبال ، حسبما أفادت العائلة الملكية.

ونشر قصر كنسينغتون مقر إقامة الأمير وليام في لندن، صورا على الانترنت للأمير جورج وهو في طريقه إلى المدرسة بالزي الأزرق الداكن.

وتبلغ مصاريف السنة الأولى من الدراسة في المدرسة نحو 18 ألف جنيه استرليني (23400 دولار).

و الأمير جورج هو الوريث الثالث في الترتيب لولاية العرش بعد جده الأمير تشارلز ووالده الأمير وليام.

ولم تتمكن والدة الأمير كيت ميدلتون من الذهاب معه اليوم للمدرسة نظرا لأن دوقة كامبريدج تعاني من المتاعب الصحية المصاحبة للمراحل الأولى من الحمل ، حيث ينتظر وليام وكيت مولودهما الثالث بعد جورج وشقيقته الصغرى الأميرة شارلوت.

وتضم المدرسة 560 طفلا وطفلة أعمارهم تتراوح بين 4 و13 عاما” .

وكتبت المدرسة على الانترنت :“نأمل في أن يمر تلاميذنا في سن مبكرة بفرص وتحديات قيادية.

No Comment المزيد من