عاجل

بنت حوّاء حين تريد شيئا. سيدة أمريكية مقيّدة اليدين تسرق سيارة للشرطة وتهرب بها

فقد قامت سيدة أمريكية بسرقة سيارة للشرطة في ولاية تكساس الأمريكية رغم القيود التي كانت في يديها. وقد كانت السيدة تجلس في المقعد الخلفي من السيارة بعد أن تم إلقاء القبض عليها خارج محل للتجميل بتهمة السرقة.

تقرأ الآن:

بنت حوّاء حين تريد شيئا. سيدة أمريكية مقيّدة اليدين تسرق سيارة للشرطة وتهرب بها

حجم النص Aa Aa

لا مستحيل أمام الإصرار ولو كُنتَ مشدود الوثاق. عفوا مشدودة الوثاق بالتاء المربوطة.

فقد قامت سيدة أمريكية بسرقة سيارة للشرطة في ولاية تكساس الأمريكية رغم القيود التي كانت في يديها. وقد كانت السيدة تجلس في المقعد الخلفي من السيارة بعد أن تم إلقاء القبض عليها خارج محل للتجميل بتهمة السرقة.

وفي شريط الفيديو الذي بثته الشرطة، ظهرت السيدة وهي تتخلص من قيدها قبل أن تقفز إلى المقعد الأمامي للسيارة بكل سلاسة وبرودة أعصاب. بينما كان أفراد الشرطة يفتشون حقيبتها اليدوية، لتبدأ بعد ذلك عملية ملاحقة للسيدة التي كانت تقود السيارة بسرعة 160 كيلومترا في الساعة.

وقد دامت الملاحقة نحو عشرين دقيقة ولم تتوقف إلا بعد أن لجأت الشرطة إلى تقنية بي إي تي (بيرسيوت انترفانشن تكنيك) لجعل السيدة تفقد السيطرة على السيارة.

ولأن ختامها لم يكن مِسْكا مطلقا، فإن السيدة “القبضاية” تواجه عدة تهم منها تهمة الفرار ومهاجمة موظف أثناء تأدية عمله والفرار من الأمن بالإضافة لتهمة الإستعمال غير القانوني لسيارة.

وبهذا أصبحت بعض بنات حواء تزاحمن الرجال في طريقة التعامل مع الشرطة ليس بالتحايل بل باستعمال القوة الجسدية أيضا. هذه ليست دعوة للاقتداء بتلك السيدة بالمناسبة.