عاجل

مضيفة روسية تربح دعوى ضد شركة طيران أقصتها بسبب وزنها الزائد

تقرأ الآن:

مضيفة روسية تربح دعوى ضد شركة طيران أقصتها بسبب وزنها الزائد

حجم النص Aa Aa

أصدرت محكمة روسية قرارا يقضي بإلغاء حكم سابق بمنع المضيفة يفغينيا ماغورينا عن العمل في الرحلات بعيدة المسافة. واعتبرت المحكمة أن شركة إيرفلوت للطيران لا يمكنها إلزام موظفيها بارتداء مقاسات بعينها من الملابس.

وأيدت المحكمة مضيفتين في الشركة كانتا قد رفعتا دعوى قضائية ضدها بعد أن طلبت من المضيفات العاملات لديها عدم ارتداء أزياء يتجاوز مقاسها 48 (وهو 16 ببريطانيا و14 بالولايات المتحدة).

ونقلتهما من رحلات كانت تدر عليهما أرباحا كبيرة بسبب زيادة وزنهما.

و قضت المحكمة بتعويض المضيفتين بمبلغ زهيد من المال بسبب الخسارة في راتبيهما ومبلغ آخر كتعويض إضافي.

وبعد صدور الحكم، قالت المدعية إيرينا ليروسلميسكيا، إحدى المضيفتين اللتين رفعتها القضية، في مؤتمر صحافي، إن ملابسها ليست لها أي علاقة بأدائها في العمل.

وأضافت: “متأكدة أن مقاس الملابس لا يمكن اعتباره من الصفات المهنية والاحترافية في العمل. هذا ضد المنطق السليم، لأنه يجب على الشخص، قبل كل شيء، أن يكون محترفا فيما يعمل، والمظهر يأتي في المرتبة الثانية”.

من جهته، رحب محامي المدعيتين بقرار المحكمة واصفا إياه بالانتصار المؤكد.

شركة الطيران : الوزن الزائد يكبدنا مزيدا من الوقود

ذكر متحدث باسم الشركة، لوكالة تاس الروسية للأنباء، إن إيرفلوت تشعر بالرضا نظرا لأن حكم المحكمة لم يثبت أي مخلفات تنطوي على تمييز. وأعلنت إيروفلوت إنها ستراجع الحكم بدقة قبل أن تقرر ما إذا كان يتعين عليها تغيير توجيهاتها.

وأعلنت شركة الطيران إيروفلوت لاحقا أن المضيفات ثقيلات البنية الجسدية غير مؤهلات في حالات الطوارئ التي يتعين فيها اتخاذ إجراءات سريعة للغاية.

وأن كل كيلو غرام زائد على متن طائراتها يكبدها مزيدا من الوقود.

وتعهدت إيروفلوت بالاستفسارعن بتفاصيل أكثر عن طول ووزن ومقاس ملابس كل من يتقدم بطلب للشغل في الشركة.