عاجل

برنامج كندي سري لاستقبال مثليي الجنس والمتحولين الشيشان

الحكومة الكندية وضعت برنامجاً سرياً لاستقبال الشبان الشيشان مثليي الجنس والمتحولين جنسياً. مسألة اثارتها وسائل اعلام أميركية وأوروبية.

تقرأ الآن:

برنامج كندي سري لاستقبال مثليي الجنس والمتحولين الشيشان

حجم النص Aa Aa

الحكومة الكندية وضعت برنامجاً سرياً لاستقبال الشبان الشيشان مثليي الجنس والمتحولين جنسياً. مسألة اثارتها وسائل اعلام أميركية وأوروبية.

الموقع الالكتروني لمحطة “فرانس انفو” للإذاعة والتلفزيون أشار الى ان هذا البرنامج السري وضع بعد حضور وزيرة الخارجية الكندية كريستيا فريلاند مؤتمراً حول حقوق الانسان في روسيا. هذا المؤتمر جرى في نيسان/ابريل 2017 في تكساس، أي بعد شهرين على توقف مئة شخص متحول ومثلي في الشيشان.

وأضاف الموقع الى انه خلال هذا المؤتمر طلبت ممثلة منظمة حقوق الانسان في موسكو من فريلاند تدخل بلادها لإنقاذ المواطنين الشيشان الملاحقين بسبب توجههم الجنسي. فالعديد منهم هربوا الى روسيا ويحاولون الاختباء خشية القبض عليهم وتعذيبهم.

ومن بين المؤسسات التي تقدم المساعدة للحكومة الكندية جمعية “راينبو رايلرود”. فمنذ سنوات وتقوم هذه الجمعية الأهلية بتسهيل وصول المثليين الملاحقين في بلادهم الى كندا. وقد قام أحد المسؤولين فيها برحلة الى روسيا حيث التقى سرياً بالراغبين باللجوء. ثم اعطتهم السفارة الكندية موافقة مؤقتة لدخول الأراضي بطريقة شرعية وسيحصلون لاحقاً خلال أشهر على الأوراق التي تثبت حقهم باللجوء.

ومن جهتها، نقلت صحيفة “اندبندنت” الأميركية ان الحكومة الكندية تواصل عملها هذا سرياً خشية التعرض لأعمال انتقامية، وقال كيماهلي باول المدير التنفيذ للجمعية الاهلية إنه يجب “ان نكون حريصين على سرية هذا البرنامج أطول فترة ممكنة للحفاظ على سلامة هؤلاء الناس”.

كما جاء في هذه الصحيفة ان هؤلاء المثليين او المتحولين وخاصة الرجال منهم هؤلاء الشبان والشابات يعانون من اضطهاد الرئيس رمضان قديروف وتتم ملاحقتهم وتوقيفهم والاعتداء عليهم. وقد ذكرت صحيفة نوفايا غازيتا الروسية ان مئة رجل منهم، أوقفوا بسبب توجهم “الجنسي غير التقليدي”. كما تحدثت صحيفة ميل اونلاين الالكترونية الروسية عن وجود مركز للاعتقال على نمط مراكز الاعتقال النازية في قرية ارغون. وقد خصص هذا المركز من اجل سجن وتعذيب هؤلاء الرجال المثليين بحيث يدفع بهم لمغادرة البلاد.

كما نقلت الصحيفة الأميركية عن “شبكة المتحولين الروسية” او Russian LGBT Network ان مثل هؤلاء الرجال يلاحقون ويضربون واحياناً حتى الموت. وان 52 فرداً منهم اتصلوا بالشبكة لإخبارهم بما يحدث معهم. هذا إضافة الى ان 26 رجلاً على الأقل لحقوا حفتهم.

قديروف: “إرسال المثليين الى كندا لتنقية دمائنا”

الرئيس الشيشاني رمضان قديروف كان قد اقترح نقل هؤلاء الرجال الى كندا “خذوهم بعيداً عنا … لا نريدهم بيننا. من اجل تنقية دمائنا فإن كان أحد منهم هنا فخذوهم”.

منذ عام 2013 ويتبع قديروف سياسات معادية للمثليين في الوقت الذي تدهورت فيها بشكل كبير أوضاعهم في روسيا.