عاجل

مئة ألف دولار وجبات استغلتها سارة نتنياهو من أموال العامة

تقرأ الآن:

مئة ألف دولار وجبات استغلتها سارة نتنياهو من أموال العامة

حجم النص Aa Aa

لائحة اتهام ضد زوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، سارة نتنياهو، بقضايا متعلقة بالفساد. وسائل إعلام إسرائيلية أشارت إلى أنّ لائحة الاتهام تشمل تضخيم حجم نفقات الوجبات، ضمن ملف بيت رئيس الوزراء. وبحسب نفس المصادر الإعلامية فإنّ لائحة الاتهام تضمّ تهمة الكذب لزوجة نتنياهو التي ادعت أنها كانت توصي وجبات “بالصينية“، وبدلا من ذلك فإنها أوصلت وجبات بقيمة عشرات الآلاف الدولارات من أمهر الطبّاخين في إسرائيل، بشكل مخالف للأنظمة المتبعة، مثقلة بذلك كاهل الخزينة العامة.

وسبق وأن نفت سارة نتنياهو جملة وتفصيلا جميع الشبهات التي تحوم حولها، فيما اتهمت عائلة نتنياهو مدبر المنزل السابق ميني نفتالي، الذي يقود حاليا مظاهرات الاحتجاج ضد نتنياهو، بالمسؤولية عن تضخيم المصروفات. واعتبر نتنياهو أن “الارتفاع الحاد في مصاريف الوجبات في منزل رئيس الحكومة الرسمي جاءت نتيجة مخالفات ارتكبها مدير المنزل ميني نفتالي، كما اتهم نتينياهو مدبر المنزل، بسرقة الطعام من المنزل. إلاّ أنّ مسؤولا في الشرطة قال بهذا الصدد مؤخرا، إنّ “الظاهرة التي تمّ الكشف عنها في قضية منزل رئيس الحكومة متواصلة منذ سنوات، وقد بدأت قبل بدء نفتالي العمل هناك”.


وقام المستشار القانوني للحكومة الإسرائيلية، أفيحاي مندلبليت، هذا الجمعة، بإبلاغ سارة نتنياهو، زوجة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، بأن النيابة العامة ستقدم لائحة اتهام ضدها، وستنسب لها تهمة الحصول على منافع شخصية بالاحتيال بمبلغ 360 ألف شيقل، وذلك في قضية طلب وجبات الطعام لمآدب خاصة أقامتها وتم الإنفاق عليها من ميزانية مكتب رئيس الحكومة.


يذكر أنّ الشرطة الإسرائيلية أوصت، في مايو-أيار الماضي بتقديم لائحة اتهام ضد سارة نتنياهو ومحاكمتها بتهمة الحصول على منافع شخصية بالاحتيال في ظروف خطيرة، وتحويل مصاريف شخصية لمنزل رئيس الحكومة الخاص في قيسارية إلى حساب الخزينة العامة، وهي الاتهامات التي ترفضها عقيلة رئيس الحكومة الإسرائيلية جملة وتفصيلا، من جانبه سخر نتنياهو، خلال مهرجان نظمه حزب الليكود لدعمه، الشهر الماضي، بالتحقيق ضد زوجته واصفا إياه بأنه “تحقيق في الصغائر”.