عاجل

اكتشاف مقبرة صائغ الأسرة ال18 الفرعونية

تقرأ الآن:

اكتشاف مقبرة صائغ الأسرة ال18 الفرعونية

حجم النص Aa Aa

أعلنت وزارة السياحة المصرية السبت اكتشاف مقبرة جديدة تعود أصولها إلى صائغ أسرة “أمنمحات”. ووجد فريق من الباحثين المصريين بقيادة وزير الآثار، خالد العناني، جثة أمونحتب، زوجة صانع المجوهرات، و“نب نفر” أحد أبنائهم في مقبرة دراع أبو النجا الواقعة بالبر الغربي لمدينة الأقصر المعروفة بكنوزها الأثرية.


جثة أمونحتب وزوجته

المنطقة المعروفة باسم جبل القرنة اكتشفت مقبرة “أوسرحات” الذي كان يعمل قاضيًا للمدينة وترجع لعصر الأسرة الـ 18 بمصر الفرعونية، وعثر بها على مقتنيات أثرية مهمة أبهرت العالم أجمع.


ألعاب ابن صانع المجوهرات

وأكد رجال آثار الأقصر احتمالية اكتشافهم لمقبرة أثرية جديدة في المنطقة نفسها، وبالفعل انطلقوا في العمل بالاكتشاف الجديد، وهو عبارة عن المقبرة “كامب 390“، فكامب هى عالمة آثار ألمانية عملت كتاب رقمت فيه مقابر الاقصر، فأعطت لتلك المقبرة رقم 390 ولم تعلم ما بداخلها لعدم قدرتها على الدخول والوصول لها في ذلك الوقت.


علبة للمجوهرات

المقبرة الواقعة بجنوب مصر تعود إلى صانع ذهب أو “صائغ” ملكي عاش قبل أكثر من 3000 عام.


صورة لبعض الآثار التي عثر عليها


وزير السياحة المصري خالد العناني لدى خروجه من المقبرة