عاجل

تسبب إعصار إرما، الذي صُنف في وقت من الأوقات كواحد من أقوى أعاصير المحيط الأطلسي، بانقطاع الكهرباء عن ملايين الناس في ولاية فلوريدا الأميركية، وتدمير أسطح المنازل بعد اجتياحه مساحة كبيرة من الولاية خلال يوم الأحد.

الأمواج العالية غمرت شاطئ ميامي، واجتاحت الشوارع عند الواجهة البحرية التي يتواجد فيها الحي المالي والقنصليات السابقة. وبدت المباني السكنية الشاهقة وكأنها جزر طافية في سيل من الفيضانات.

يشار إلى أن إرما ضرب ولاية فلوريدا بعد اجتياحه منطقة الكاريبي كإعصار نادر من الفئة الخامسة، وهو أعلى درجة على مقياس الأعاصير. وأودى الإعصار بحياة 38 شخصا منهم 10 في كوبا.

No Comment المزيد من