عاجل

الدالاي لاما يدعو أونغ سان سو تشي إلى حل أزمة الروهينغا

تقرأ الآن:

الدالاي لاما يدعو أونغ سان سو تشي إلى حل أزمة الروهينغا

حجم النص Aa Aa

عبر الزعيم الروحي لبوذيي التيبت “الدالاي لاما” عن قلقه بسبب أزمة الروهينفا في ميانمار التي دفعت بحوالى 300 ألف شخص الى الهروب إلى بنغلاديش في الأسابيع الأخيرة بعد اندلاع أعمال العنف في ميانمار ذات الأغلبية البوذية. كما دعا أونغ سان سوت شي إلى إيجاد حل سلمي لهذه الازمة.

وقال القائد الأعلى للبوذيين في حديث له بالأمم المتحدة حول حقوق الإنسان في ميانمار في رسالة موجهة الى وزيرة خارجية ميانمار التي تدير الحكومة فعليا، “أدعوك أنت وزملائك الى مد اليد الى كل مكونات المجتمع لمحاولة اعادة العلاقات الودية بين السكان بروح سلام ومصالحة”.

وأضاف الدالاي لاما الحائز على جائزة نوبل للسلام خلال حديثه حول هذه الأزمة “ إن هؤلاء الأشخاص الذين يضايقون المسلمين يجب أن يتذكروا بوذا. من المؤكد أنه كان سيقدم المساعدة لهؤلاء المسلمين الفقراء لذلك ما زلت أشعر بالحزن”.

وقال الدالاي لاما إن “الأسئلة التي تطرح علي تدعو للاعتقاد بأن كثيرين يعجزون عن فهم كيف يمكن لما يبدو أن المسلمين يتعرضون له أن يحدث في بلد بوذي مثل ميانمار”.

من جانبها أكدت الأمم المتحدة أن أكثر من 313 ألف شخص هربوا من ميانمار منذ اندلاع موجة العنف الأخيرة وشن متمردين من الروهينغا هجمات على مراكز للشرطة، رد عليها جيش ميانمار بحملة عنيفة في الولاية التي كان يعيش فيها نحو مليون من مسلمي الروهينغا ظروف بائسة، ومحرومين من الجنسية ومن أبسط الحقوق والخدمات.