عاجل

عاجل

النشرة الموجزة من بروكسل ليوم 2017/09/19

تقرأ الآن:

النشرة الموجزة من بروكسل ليوم 2017/09/19

حجم النص Aa Aa

*الاتحاد الأرووبي يحدد استراتيجيته لمواجهة “برامج الفدية الخبيثة”

تقترح المفوضية الأوروبية استراتيجية جديدة لمواجهة “برامج الفدية الخبيثة“،فقد تم تسجيل أكثر من أربعة آلاف هجوم بشكل يومي داخل دول الاتحاد الأوروبي،و80 في المئة من الشركات الاوروبية،شهدت حادثا واحدا على الأقل يتعلق بفيروس الفدية،كما تقول المفوضية.وبرامج الفدية عبارة عن برمجيات خبيثة، تطلب من الضحية دفع أموال مقابل حل رموز البيانات المهمة على جهاز الحاسب المخترق.
ويقوم “برنامج الفدية” بإقفال ملفات المستخدمين المستهدفين ويرغمهم على دفع مبلغ من المال.وشددت وكالة الاتحاد الأوروبي لشؤون أمن الشبكات والمعلومات على حاجة فرعها في اليونان إلى زيادة عدد موظفيه ومضاعفة ميزانيته للمساعدة في وقف الهجمات اإلكترونية في الدول الأعضاء.واقترحت أيضا قانونا جديدا لمكافحة الظاهرة عبر تمكين تبادل البيانات بشكل آمن بهدف مساعدة الشركات، مثل شركات الخدمات المالية، على القيام بأعمال تجارية عبر الحدود.

كيفية الحماية من برامج الفدية الخبيثة’

يقدر متوسط ما يدفعه الضحية الواحدة بالدولار الأمريكي 300 دولار ويصل الدخل الشهري للقراصنة الذين يستخدمون هذا النوع من أنواع الهجمات والبرامج الخبيثة الى 70 ألف دولار امريكي.
هذه البرامج مثلها مثل أي نوع آخر من أنواع البرامج, فهنالك مهندسو برمجيات لها ومطورون وموزعون وقراصنة آخرين يقومون بشرائها لإستخدامها في عمليات الإختراق الخاصة بهم. وتعتبر روسيا وأوكرانيا والصين ودول أوروبا الشرقية من أكثر الدول التي يتم شن هذه الهجمات منها.


رئيس وزراء إستونيا في بولندا لحل المشاكل العالقة

يوري راتاس، رئيس وزراء إستونيا، الذي تتولى بلاده حاليا رئاسة الاتحاد الأوروبي لمدة ستة أشهر، انتقل إلى وارسو. وكانت مسائل الأمن والهجرة والنقل مدرجة على جدو ل أعمال الاجتماع مع رئيس الوزراء البولندي. ولكن المسؤولين تحدثا أيضا عن القضية الحساسة للعمال المنتدبين . هذه القضية أحدثت شرخا معتبرا ما بين الشرق والغرب. ومن المتوقع عقد قمة في تشرين الثاني / نوفمبر. ويأمل المسؤول البولندي في أن يسمع صوت بلاده في هذا المضمار.

أوروبا حاضرة في الجمعية العامة للأمم المتحدة ستكون المؤسسات الأوروبية حاضرة وبقوة في الجمعية العامة للأمم المتحدة. يلقي رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك كلمة الاتحاد الأوروبي .

توافد زعماء العالم لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة

توافد زعماء العالم وشخصيات عالمية مهمة اليوم الثلاثاء (19 سبتمبر أيلول) على مقر الأمم المتحدة قبيل بدء اجتماعات الجمعية العامة للمنظمة الدولية التي يلقي خلالها الرئيسان الأمريكي دونالد ترامب والبرازيلي ميشيل تامر وغيرهم كلمات.
وفي الجلسة الافتتاحية للجمعية العامة الثانية والسبعين دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش زعماء العالم إلى السعي لحلول سياسية من أجل تحقيق السلام في مناطق النزاع بأنحاء العالم.

ماكرون: ترامب سيدرك أن مصلحة واشنطن في اتفاقية باريس للمناخ قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يوم الثلاثاء إنه يواصل الحوار مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن إعادة الانضمام لاتفاقية باريس للمناخ لكن لا يوجد مجال لإعادة التفاوض على الشروط القائمة للاتفاقية.
وقال ماكرون للصحفيين في نيويورك حيث يشارك في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة “لن أتزحزح عن بنود اتفاق باريس”.
وأضاف قائلا “أندد بالقرار الأمريكي وأواصل الحوار مع الرئيس ترامب لأنني على قناعة بأنه في النهاية سيدرك أن من مصلحة الأمريكيين أن يكونوا جزءا من اتفاقية باريس للمناخ”.