عاجل

عاجل

المفوضية الاوروبية تهرول نحو فرض ضريبة على شركات الإنترنت

تقرأ الآن:

المفوضية الاوروبية تهرول نحو فرض ضريبة على شركات الإنترنت

حجم النص Aa Aa

المفوضية الأوروبية تسعى وبخطى متسارعة لتنفيذ المقترحات الخاصة بفرض ضريبة على شركات الإنترنت العملاقة الأربع «غوغل» و «آبل» و «فايسبوك» و «أمازون» (مجموعة «غافا») تستند إلى أرباحها في كل بلد أوروبي، ويشكل «مساهمة عادلة» منها في هذه البلدان. المشروع بادرت به فرنسا وألمانيا لفرض ضرائب على مجموعات الإنترنت العملاقة، يلزمها بتقديم «مساهمة عادلة» حيثما تكسب المال في دول الاتحاد، وسط تشكيك عدد منهم.بالنسبة لنائب رئيس المفوضية، الأولويات إنما تتجلى في الحصول على رؤية مشتركة،حتى يكون موقفها قويا.
“سيكون من الأفضل أن تكون لأوروبا رؤية مشتركة،عبر بحث السبل التي تقضي بفرض ضريبة فعلية على الاقتصاد الرقمي،حتى لا تكون جملة حلول متضاربة مقترحة من الدول الأعضاء،حيث إن ذلك يقوض سلامة السوق المشتركة”.
وترى المفوضية الأوروبية أنه من الأهمية بمكان الاتفاق على قواعد ضريبية دولية جديدة، تأخذ في الاعتبار أيضاً نماذج الأعمال التجارية للاقتصاد الرقمي ويتم ذلك حسب استراتيجية بروكسل، من أجل ضمان المساواة في الضرائب المفروضة على جميع الشركات، بغض النظر عن موقعها أو مكان نشاطها.
“من المهم جدا أن الاتحاد الأوروبي يتوصل إلى توافق في الآراء قبل أن نبدأ في معالجة سبل أخرى مثل تعزيز التعاون”.
يذكر أن شركات الانترنت تعرضت الى انتقادات في أوروبا لاعتمادها ترتيبات مالية معقدة للإعلان عن أرباحها في دول ذات مستويات ضريبية منخفضة، حتى عندما تحقق عائدات في دول أخرى من الاتحاد.مكنت شركة غوغل مؤخراً من تجنب دفع ضرائب بقيمة 1.115 مليار يورو للحكومة الفرنسية بعد أن قضت محكمة بأن الفرع الايرلندي من الشركة الاميركية لا يخضع للضرائب في فرنسا.