عاجل

عاجل

ليونيل ميسي يلقي بظلاله على الخلاف بين نيمار وكافاني

تقرأ الآن:

ليونيل ميسي يلقي بظلاله على الخلاف بين نيمار وكافاني

حجم النص Aa Aa

أشارت بعض التقارير الإعلامية إلى الحديث الذي دار بين اللاعب الأوروغوياني لنادي باريس سان جيرمان، إيدينسون كافاني وزميله في الفريق نيمار داسيلفا في غرفة الملابس والذي كاد أن يتسبب في اشتباك بالأيدي بين النجمين.

وظهر الخلاف بين نيمار وكافاني خلال مباراة أولمبيك ليون، الأسبوع الماضي، برسم الجولة السادسة من الدوري الفرنسي، وانتهت بفوز باريس سان جيرمان بثنائية نظيفة، ففي إحدى الركلات الحرة، أخذ داني ألفيس الكرة، ليمنحها إلى نيمار ليسددها، وسيطر الغضب على المهاجم الأوروغوياني.

وعلى ما يبدو فقد خاطب كافاني نيمار بمجرد دخوله إلى غرفة تبديل الملابس، بعد مباراة الأزمة أمام نادي اولمبيك ليون قائلا له: “من أنت؟ هل تظن نفسك ليونيل ميسي؟”.


وأشارت بعض الصحف إلى أنّ كلام كافاني كان بعيدا كلّ البعد عن الدعابة، فقد أغضب نيمار الذي حاول الاحتكاك بالمهاجم الأوروغواياني، لولا تدخل زميليه في المنتخب الببرازيلي لكرة القدم تياغو سيلفا وماركينيوس. وقد تسببت هذه الأزمة في غياب نيمار عن المباراة الأخيرة في الدوري الفرنسي أمام نادي مونبلييه.


بعض الأنباء تحدثت عن انفراج الأزمة بين اللاعبين بعرض نادي باريس سان جيرمان مليون يورو على لاعبه الدولي إيدينسون كافاني ليتخلى عن تسديد ركلات الجزاء لصالح زميله البرازيلي نيمار دا سيلفا، حيث أوضحت صحيفة “الباييس” الاسبانية أنّ كافاني رفض العرض، مؤكدا أنّ السبب وراء رغبته في تسديد ركلات الجزاء لا يتعلق بالأموال، وإنما لوجوده مع نادي العاصمة الفرنسية منذ 4 سنوات وهو القائد الثاني للفريق، ويرفض أن يقرر وافد جديد الموقف. واعتبرت “الباييس” أن نيمار غضب بسبب رفض كافاني العرض، وقاطع مباراة فريقه مع مونبيلييه، التي جرت السبت الماضي لحساب الجولة السابعة من الدوري الفرنسي لكرة القدم، بحجة إصابته. ولكن نادي باريس سان جيرمان نفى وجود أي عرض في هذا المجال.


وأكد أوناي إيمري مدرب باريس سان جيرمان أنه تحدَّث مع كافاني ونيمار، حول هذا الموضوع لإزالة الخلاف، مشيرا إلى أنَّ اللاعبين سيتقاسمان مهمة التصدي لركلات الجزاء. وبخصوص مباراة باريس سان جيرمان أمام نادي بارين ميونيخ الألماني بدور المجموعات بدوري الأبطال قال إيمري “لدينا العديد من اللاعبين الجاهزين لتسديد ركلات الجزاء وجميعهم يرغبون في تنفيذها. أرغب في أن يكون كافاني ونيمار، هما المسؤولان عن ركلات الترجيح”.