عاجل

عاجل

بعثات دول الاتحاد الاوروبي تدين إصدار حكم الإعدام في غزة

تقرأ الآن:

بعثات دول الاتحاد الاوروبي تدين إصدار حكم الإعدام في غزة

حجم النص Aa Aa

دانت بعثات دول الاتحاد الأوروبي في القدس رام الله في بيان وصلت يورونيوز نسخة منه
حكم الاعدام الصادر في غزة بتاريخ 02 آذار.
واكد البيان أن بعثات دول الاتحاد الأوروبي في القدس ورام الله التذكير بموقفهم الذي يعارض بشدة وتحت كافة الظروف استخدام عقوبة الإعدام. إن الاتحاد الأوروبي يعتبر أن إلغاء عقوبة الإعدام يساھم في تعزيز الكرامة الإنسانية والتطور التقدمي لحقوق الإنسان، ويعتبر الاتحاد الأوروبي عقوبة الإعدام قاسية وغير إنسانية، حيث تفشل في توفير رادع للسلوك الإجرامي وتمثل تجاهلا غير مقبول للكرامة والسلامة الإنسانية. مضيفا أنه يتوجب على سلطات الأمر الواقع في غزة أن تمتنع عن القيام بأي عمليات إعدام للسجناء، ويجب أن تتقيد بالوقف القائم لعمليات الإعدام الذي تطبقه السلطة الفلسطينية إلى حين إلغاء عقوبة الإعدام بما يتماشى مع التوجه العالمي.

الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان تدين قرارات محكمة بداية دير البلح

دانت الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان “ديوان المظالم” إصدار محكمة بداية دير البلح، ثلاثة أحكام بالإعدام بحق ثلاثة مواطنين من مدينة خان يونس. وقالت “إن صدور هذه الأحكام يُدلل على استمرار النهج المتبع من قبل المحاكم في قطاع غزة بما في ذلك من انتهاك الحق في الحياة”
فقد أصدرت محكمة بداية دير البلح في وقت سابق ، ثلاثة أحكام بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق كلٍ من المواطِنين (ص.أ 54 عاما) و (ي.أ 64 عاماً) و (أ.أ 38 عاماً) وجميعهم من مدينة خان يونس، وذلك على خلفية إدانتهم بقتل المواطن (أ.أ 54 عاماً) قصداً وبالاشتراك، بتاريخ 1/1/2015، في مدينة دير البلح، والسطو على بناية سكنية ليلاً بقصد ارتكاب جريمة بالاشتراك وحمل آلة مؤذية في مناسبة غير مشروعة، وذلك خلافاً لقانون العقوبات الفلسطيني رقم 74 لسنة 1936.

30 حكما بالإعدام منذ بداية العام الجاري

وبصدور هذه الأحكام الثلاثة، يرتفع عدد أحكام الإعدام الصادرة عن المحاكم في قطاع غزة منذ بداية العام الجاري 2017 إلى ثلاثين حكماً. وقد تم التنفيذ الفعلي منها بحق ستة مواطنين، فبتاريخ 25/5/2017 تم تنفيذ حكم الإعدام بحق ثلاثة مواطنين (اثنين شنقاً والثالث رمياً بالرصاص) بعد إدانتهم من قبل (محكمة الميدان العسكرية) باغتيال مازن الفقهاء. وبتاريخ 6/4/2017 تم تنفيذ حكم الإعدام شنقاً بحق ثلاثة مواطنين بتهمة التخابر مع الاحتلال وفقاً للأحكام الصادرة عن المحكمة العسكرية الدائمة في هيئة القضاء العسكري بمدينة غزة.