عاجل

عاجل

موسكو تواجه حملة من مكالمات بوجود قنابل وهمية ادت إلى إجلاء مئة ألف شخص

تقرأ الآن:

موسكو تواجه حملة من مكالمات بوجود قنابل وهمية ادت إلى إجلاء مئة ألف شخص

حجم النص Aa Aa

تلقت مدينة موسكو أمس الجمعة أكثر من 130 مكالمة تخبر عن مكان وجود عبوات ناسفة، مكالمات دفت بشرطة العاصمة إلى إخلاء حوالي 100 ألف شخص من مراكز التسوق والمدارس ومحطات السكك الحديدية والمكاتب.

وتبين فيما بعد من تحقيقات جهاز الأمن الروسي الاستخبارات “ إف إس بي” أن المكالمات اخبرت عن قنابل وهمية. واعتبرت أكبر موجة من تهديدات القنابل الوهمية منذ بداية موجة هذه التهديدات في أوائل أيلول/سبتمبر. وقد مست عشرات المدن الروسية وتسببت في أضرار اقتصادية ضخمة.

ومن بين مستهدفي الاتصالات الوهمية بوقوع قنابل يوم الجمعة كانت مطارات موسكو الاربعة وخمس محطات سكك حديدية و15 مركزا للتسوق والعديد من الفنادق وأكثر من 20 مدرسة والعديد من الأماكن الاخرى. ولم يتم العثور على متفجرات ضمن المكالمات المجهولة.

ولم تتأثر الرحلات الجوية من وإلى موسكو، حيث قام وكلاء الأمن في المطارات بالبحث عن المتفجرات دون إجراء عمليات إخلاء.

واستمرت اتصالات القنابل المزيفة حتى مساء الجمعة عندما تم إجلاء ساحة لوجنيكي الرياضية ومباني المكاتب في العاصمة بما في ذلك المجلس التشريعي لمدينة موسكو والمركز التحليلي للحكومة.

وقد أعلن مدير جهاز الأمن الفيدرالي “كي جي بي” سابقا ألكسندر بورتنيكوف الخميس أن الوكالة تعقبت أربعة أشخاص يشتبه في أنهم قاموا بتنظيم موجة من الخدع.

وأضاف بورتنيكوف أن المشتبه بهم روس يعيشون في الخارج ولهم مساعدون داخل البلاد. لكن تشخيصهم وتحديد دوافعهم تبقى مجهولة، بسبب استخدامهم الإنترنت لإجراء المكالمات، مما يصعب التعرف على هوياتهم.