عاجل

عاجل

TODO: Add variables

no comment

الشرطة الكينية تفرق مظاهرة للمعارضة طالبت بإصلاحات في الانتخابات

أطلقت الشرطة الكينية الأربعاء، الغاز المسيل للدموع على أكثر من ألف شخص من أنصار المعارضة كانوا يسيرون في العاصمة نيروبى للمطالبة بإجراء إصلاحات في الانتخابات.

وكان من المقرر إجراء انتخابات معادة بين الرئيس الحالي، أوهورو كينياتا، ومنافسه، رايلا أودينغا، في 26 أكتوبر المقبل. وذلك بعد أن ألغت المحكمة العليا تصويت أغسطس الأصلي، الذي أعلن فيه كينياتا فائزا، بسبب مخالفات إجرائية.

ولكن المحكمة العليا الكينية أفادت اليوم أن مرشحا في الانتخابات الرئاسية التي جرت في أغسطس الماضي يمكنه التنافس مجددا في إطار انتخابات هذا الشهر. وذلك بعد يوم من انسحاب زعيم المعارضة الرئيسي.

وأعلن أودينغا أمس الثلاثاء أنه ينسحب وسط مخاوف حول كون التقدم والتنافس للانتخابات مجددا غير حر ونزيه. ويجدد الدعوة إلى تشكيل مجلس انتخابي جديد، متهما أعضائه الحاليين بهذه المخالفات.

الى ذلك مرر البرلمان تعديلا اليوم على قوانين الانتخابات في البلاد، قائلا إنه إذا انسحب مرشح واحد من انتخابات رئاسية معادة، فإن فوز المرشح الآخر تلقائيا.

وقال المتحدث باسم البرلمان، مارتن موتوا، إنه بمجرد توقيع الرئيس عليه، سيتم تنفيذ القانون على الفور.

وقد تمت مقاطعة التصويت من طرف النواب المشرعين الذين ينتمون للمعارضة.

No Comment المزيد من