عاجل

عاجل

هيومن رايتس ووتش: الشرطة الاسبانية استخدمت القوة بشكل مفرط في كتالونيا

تقرأ الآن:

هيومن رايتس ووتش: الشرطة الاسبانية استخدمت القوة بشكل مفرط في كتالونيا

حجم النص Aa Aa

أكدت منظمة “هيومن رايتس ووتش” في تقريرها الصادر هذا الخميس أنّ الشرطة الاسبانية لجأت إلى الاستخدام المفرط للقوة عند مواجهة المتظاهرين في كتالونيا خلال الاستفتاء الذي شهده الإقليم في الفاتح من تشرين الأول-أكتوبر الجاري.

وأشارت المنظمة الحقوقية إلى أنّ عناصر الأمن لجأوا إلى استخدام الرصاص المطاطي والعصيّ الكهربائية والهراوات لضرب وتخويف المتظاهرين الذين كانوا يدعمون فكرة الاستفتاء والانفصال عن اسبانيا، وهو ما تسبب في إصابة المئات. وتلقت منظمة “هيومن رايتس ووتش” جملة من الشهادات حول استخدام الشرطة غير المبرر للقوة من خلال تحقيقات واستطلاعات وتوثيق العديد من الحوادث والوقائع المحددة.


وتحدثت “هيومن رايتس ووتش” إلى ضحايا أعمال العنف والشهود، حيث استعرضت الكثير من أشرطة الفيديو والصور الفوتوغرافية والشهادات الطبية لأشخاص من مدينة جيرونا وقريتين في مقاطعتي جيرونا وبرشلونة، واعتبرت المنظمة أنّ قوات الأمن والحرس المدني استخدمت القوة المفرطة في عدة مواقع خلال مساعيها لتنفيذ أوامر الحكومة المركزية بمنع الاستفتاء من خلال مصادرة صناديق الاقتراع ومنع المنتخبين من الوصول إلى مكاتب الاقتراع للإدلاء بأصواتهم.


وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش” قد أصدرت بيانا دعت فيه السلطات الإسبانية إلى احترام حق مواطنيها في التجمع السلمي وحرية التعبير، ووقف استخدام القوة المفرطة لدى محاولتها منع الاستفتاء الانفصالي.

مصادر طبية في إقليم كتالونيا أكدت انّ عدد المصابين في أحداث العنف خلال عملية الاستفتاء التي شهدتها المنطقة وصل إلى 337 شخصا. بينما أعلنت الشرطة عن إصابة 11 عنصر امن.