عاجل

عاجل

اعتماد محتمل لأعياد إسلامية ضمن الإجازات في ألمانيا

تقرأ الآن:

اعتماد محتمل لأعياد إسلامية ضمن الإجازات في ألمانيا

حجم النص Aa Aa

في حوار أجرته معه صحيفة بيلد الألمانية، قال وزير الداخلية الألماني توماس دي ميزيير إنه مستعد لمناقشة اعتماد أعياد الملسمين ضمن بقية الإجازات في ألمانيا، وذلك وفق الكثافة التي يوجد بها المسلمون في عدد من الولايات دون تعميمها على كامل الولايات.

وكانت مقاطعة هامبورغ فتحت الطريق سنة 2012، أمام منح إجازات لفائدة المسلمين بمناسبة أعيادهم الدينية، وانضمت إلى هذه كل من برلين وبريمن.

وفي ألمانيا حيث يعيش حوالي 4 مليون مسلم إضافة الى نحو مليون لاجىء أغلبهم من المسلمين دخلوا الى ألمانيا في العامين الأخيرين، يعتبر هؤلاء إقرار إجازات بمناسبة أعياد إسلامية عاملا يساهم في اندماجهم وتسامحهم وسط المجتمع الذين يعيشون فيه.

والأعياد المقصودة هنا هي عيد الفطر وعيد الأضحى وفق ما طالب به مجلس المسلمين المركزي في ألمانيا برئاسة أيمن مزيك، الذي كان أوضح في لقاءات صحفية سابقة أنه ليس من الضروري فرض تلك الأعياد على كل المواطنين، وإنما يتعلق الأمر بإعطاء إمكانية للمسلمين بأن يتمتعوا بإجازات بمناسبة أعيادهم الدينية، موضحا أن موظفا مسلما يمكن أن يعوض موظفا مسيحيا خلال أعياد الفصح مثلا.

واغلب المسلمين في ألمانيا هم من أصول تركية. ويبدو اللجوء إلى المهاجرين من بين أفضل الحلول لمواجهة تدني نسبة الولادات في المانيا، التي تتسبب في نقص لليد العاملة، ويتهدد في وقت ما ازدهار الصناعة الألمانية. وبالنتيجة تتوخى الحكومة الفدرالية سبلا لجذب اليد العاملة من مختلف أنحاء العالم، ولكن الجدل بشأن اندماج المسلمين محتدم في هذا البلد.