عاجل

عاجل

لماذا أصبحت القاهرة أخطر مدن العالم بالنسبة إلى النساء

تقرأ الآن:

لماذا أصبحت القاهرة أخطر مدن العالم بالنسبة إلى النساء

حجم النص Aa Aa

احتلّت القاهرة المرتبة الأولى في قائمة أخطر المدن العالمية بالنسبة إلى النساء في العام 2017. هذا ما تقوله دراسة نشرتها “مؤسسة تومسون رويترز” عن أوضاع النساء في المدن الكبيرة التي يزيد عدد سكانها عن عشرة ملايين نسمة. واعتمدت الدراسة على أربعة معايير أساسية ساهمت في تصنيف تسع عشرة مدينة على اللائحة، كما شارك فيها خبراء في مجال قضايا المرأة ونشطاء في جمعيات غير حكومية وجامعيون وبرلمانيون وعاملون في قطاع الخدمات الطبية.

المعيار الأول: العنف الجنسي
احتلت القاهرة المرتبة الثالثة بعد دلهي الهندية وساو باولو البرازيلية. ووضعت الدراسة علامة “سيّء” على عبارة “ يمكن للمرأة أن تعيش في هذه المدينة دون مواجهة خطر العنف الجنسي بما في ذلك الاغتصاب والاعتداءات الجنسية والتحرشات”. وقالت الصحافية المصرية شهيرة أمين “إن كل شيء صار صعباً بالنسبة إلى النساء القاهرياّت. هن يكافحن في كلّ يوم وفي مختلف الحقول. حتّى النزهة البسيطة صارت أمراً معقداً لأنهن قد يتعرضن للتحرش أو الاعتداءات الجسدية”.

المعيار الثاني: نظام الرعاية الصحية
تقاسمت القاهرة المرتبة الثالثة مع كراتشي العاصمة الباكستانية. وتعاني مصر بشكل عام من خلل كبير في بنية نظام الرعاية الصحية، ومن الصعب معرفة الحجم الحقيقي للإنفاق الصحي نظراً لتعدد المصادر وتنوعها.

المعيار الثالث: الممارسات الثقافية السلبية
أعطت الدراسة أسوأ علامة للقاهرة من بين المدن التسع عشرة التي تمّ إجراء الدراسة عليها. وبحسب الدراسة فإن المرأة في القاهرة ليست محمية من الممارسات التي يمكن أن تكون ضارة مثل الختان والزواج المبكر أو القسري والإجهاض بسبب جنس الجنين وهو ما يعرف بوأد البنات.

المعيار الرابع: الفرص الاقتصادية
احتلت القاهرة المرتبة الثانية من حيث حصول المرأة القاهرية على حقوقها الاقتصادية مثل البحث عن العمل والتملك وافتتاح حساب مصرفي.

أدناه المدن الخمس الأخطر بحسب الدراسة:
1 – القاهرة
2 – كراتشي
3 – كينشاسا
4 – دلهي
5 – ليما