عاجل

عاجل

فلسطينية ولا فخر: فوز شابة بجائزة دبي للقراءة بقيمة 150.000 دولار

بالإرادة والعزيمة تُذلّل الصعاب وتهون المشقة. فرغم ظروف الاحتلال الصعبة والإغلاق وانسداد الافق، فازت الشابة الفلسطينية عفاف رائد شريف في مسابقة للقراءة نظمتها حكومة دبي، وفازت بجائزة قدرها 150 ألف دولار.

تقرأ الآن:

فلسطينية ولا فخر: فوز شابة بجائزة دبي للقراءة بقيمة 150.000 دولار

حجم النص Aa Aa

بالإرادة والعزيمة تُذلّل الصعاب وتهون المشقة. فرغم ظروف الاحتلال الصعبة والإغلاق وانسداد الافق، فازت الشابة الفلسطينية عفاف رائد شريف في مسابقة للقراءة نظمتها حكومة دبي، وفازت بجائزة قدرها 150 ألف دولار.

وفي تصريح لها، قالت الفلسطينية البالغة من العمر 17 عاما وهي من سكان مدينة رام الله بالضفة الغربية، إنها سعيدة جدا بهذا الفوز.

وأضافت في تصريح آخر لإحدى الوكالات الإخبارية العالمية: “انه بإمكاننا الانتصار على كل التحديات، ونرفض اعتبارنا اقل شأنا من اي شخص اخر”. كما قامت بتوجيه رسالة الى كل طلبة العالم: “لا تستسلموا أبدا”.

وكرّم وزير التربية والتعليم العالي الفلسطيني الدكتور صبري صيدم، عفاف (الطالبة في الصف الـ11) خلال الحفل الذي نظم في قصر المؤتمرات بمدينة بيت لحم.

وفي تصريح له قال الوزير: “اننا سعداء بما يقدمه أبناؤنا في ظل الظروف الاستثنائية التي يعيشونها والتي لم تكن عائقاً لهم في مسيرة اكتساب المعرفة، بل مثلت التحديات التي يواجهها وطننا حافزاً مضاعفاً للطلبة لاكتساب المعارف الكفيلة بتحسين حياتهم والارتقاء بوطنهم”.


وقد فازت مدرسة الإيمان في البحرين، والتي تقوم بتدريس الفتيات فقط، بمليون دولار بعد أن تم اختيارها كأفضل مدرسة عربية لتشجيع القراءة بين طلابها.

وقال المنظمون إن المسابقة التي أطلقها في عام 2015 حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم هي فريدة من نوعها في العالم العربي.

وشهد هذا العام مشاركة أكثر من 7.4 مليون تلميذ من قرابة 41.000 مدرسة في جميع أنحاء العالم العربي.

وتتألف المسابقة من قراءة ما لا يقل عن 50 كتابا ووضع ملخصات لها، تقوم على أساسها هيئة التحكيم بتعيين الفائز.